كنيسه رئيس الملائكه ميخائيل بالاقصر

كنيسه رئيس الملائكه ميخائيل بالاقصر وهو موقع مؤقت

المواضيع الأخيرة

» فينك ياصاحبى
الأربعاء مايو 01, 2013 12:11 am من طرف رأفت ابن المسيح

» ( الانبا أمونيوس )
الجمعة أبريل 12, 2013 12:10 am من طرف رأفت ابن المسيح

» موسوعة قصائد البابا الصوتية
السبت يوليو 09, 2011 6:15 pm من طرف ريمون عفى

» مجموعة كليبات خاصة باسبوع الآلام
الثلاثاء أبريل 05, 2011 2:14 pm من طرف نانا

» + القمص /أنطونيوس القمص/عاذر القمص/متى وكيــــــــــل المطرانية
الثلاثاء أبريل 05, 2011 2:07 pm من طرف نانا

» يارب لماذا
الثلاثاء أبريل 05, 2011 1:47 pm من طرف نانا

» السفينة تيتانيك
الثلاثاء أبريل 05, 2011 1:28 pm من طرف نانا

» هام وعاجل جدا لجميع المواقع والمنتديات المسيحية
الثلاثاء أبريل 05, 2011 1:15 pm من طرف نانا

» آيات من الكتاب المقدس للتغلب على الإكتئاب
الثلاثاء أبريل 05, 2011 1:08 pm من طرف نانا

التبادل الاعلاني

    الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    شاطر

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:22 am

    كنيسة القديسة مريم العذراء

    و الشهيدة العفيفة دميانة

    ( الكنيسة المعلقة )

    الــســــــحـر
    و
    الأعـمال الـشيطانية




    معمول له عمل عاوزين نفكه .السحر. الجان . العفاريت . المارد . العرافه. قراءه الكف و الفنجان. حظك اليوم . المندل .الأرواح الشريره . الذين يسكنون القبور و الخرابات . استخدام المزامير في العمل . الربط . عدم الزواج . تأخر الأنجاب . التمائم . خمسة وخميسة. الأحجبة . الزار . تناسخ الأرواح . ظهور الأرواح في شكل قطط . و موضوعات اخري .





    القمص

    مرقس عزيز خليل

    كاهن الكنيسة المعلقة

    تعرفون الحق و الحق يحرركم [ يو 8 : 22 ]

    من المحزن ان نجد الكثيرين يجرون وراء الخرافات و ينصرفون عن الحق ( لأنه سيكون وقت لا يحتملون فيه التعليم الصحيح بل بحسب شهواتهم الخاصه يجمعون لهم معلمين مستحكه مسامعهم , فيصرفون مسامعهم عن الحق و ينحرفون الي الخرافات ) [ 2 تي 4 : 4 ] لذلك نصح القديس بولس الرسول تلميذه تيموثاوس بالحزم في مواجهه هذه الأمور قائلا ( اما الخرافات الدنسه العجائزيه فأرفضها و روض نفسك للتقوي ) [ 1 تي 4 : 7 ]

    و مازال بعض المسيحيين يصدقون بعض العقائد الشعبيه مثل الاعتقاد في السحر و الجان و العفاريت و العرافه و قراءه الكف و الفنجان و فتح المندل و التمائم و خمسة وخميسة و الأحجبة و الزار و تناسخ الأرواح و ظهور الأرواح في شكل قطط او كلاب . و يقولون كغيرهم ان فلان معمول له عمل و عاوزين نفكه و يؤمنون بالربط و عمل الأعمال الشريره لوقف حال الناس وعدم زواجهم أو تأخر الأنجاب . و الأرواح الشريره . الذين يسكنون القبور و الخرابات . استخدام المزامير في العمل . بل ان هذه الخرافات لا يزال لها صدي واسع عند بعض المسيحيين حتي المثقفين منهم و المتدينين و هذا يتعارض مع فكر الله المعلن في كتابه المقدس . و للأسف يلجأ البعض الي السحر و السحره أي انهم يلجأون الي طلب مساعده الشيطان لأذي الغير لرغبه في الأنتقام أو طلبا لمعالجه عقم امرأه أو املا في تحسين العلاقات الزوجيه بين الزوجين أو طلب حراسه الأولاد أو بقصد الأطلاع علي الغيب أو للأستدلال علي أشياء غائبه أو طلبا لمشوره من خلال الموتي أو لمعرفه حظك اليوم . و كل هذا خداع من الشيطان و تضليل لذلك رأيت بنعمه الله ان اقدم للقاريء الحبيب هذا الكتاب صارخا لله ( اكشف عن عيني فأري عجائب من شريعتك ) [ مز 119 : 18 ] .
    أصله معمول عمل . عاوزين نفكه
    اصله معمول عمل . عاوزين نفكه ... ناس قالوا لنا انه عليه اسياد .. البنت حالها واقف كل ما يجي لها عريس يطفش أو يقعد و يتفق و في آخر وقت يمشي .. اصله مربوط بقي له زمان و عاوزين نشوف له حل .. ده معمول له عمل سفلي .. الأسياد اللي عليه بيقولوا انهم مش هايخرجوا الا هنا .. لما بيجي لي عريس بأشوفه زي القرد . و هو كمان بيشوفني زي القرده .. كلمات اعتدنا علي سماعها يوميا تقريبا من اناس يعانون من ضيقات او بعض متاعب نفسيه أو جسديه . أو ممن يقعون فريسه في ايدي الدجالين و السحره و تابعي ابليس و اعوانه . و اعتدنا ايضا ان نصرخ فيمن

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:23 am

    يرددونها قائلين احذروا هذه الأساليب . الأنسان المؤمن لا يستطيع ان يؤذيه شيء . أحذروا الدجالين و المشعوذين لأن نهايه طريقهم الهلاك و الدمار . ارفع قلبك الي الله و القي علي الرب همك و هو يعولك .
    الله يحذر و يوصي بازاله أثار هذه العباده


    كانت الشعوب التي تحيط بشعب الله قديما , شعوب وثنيه تدين بالخرافات التي من شأنها اللجوء الي الممارسات السحريه أملا في أن تحقق لهم الهتهم الوثنيه مطالبهم . و لذلك حذر الله شعبه قائلا ( لا يكن فيك من يجيز ابنه او ابنته في النار و لا من يعرف عرافه و لا عائف و لا متفائل و لا ساحر و لا من يرقي رقيه و لا من يسأل جانا او تابعه و لا من يستشير الموتي . لأن كل من يفعل ذلك مكروه عند الرب . و بسبب هذه الأرجاس الرب طاردهم من امامك . تكون كاملا لدي الرب الهك ) [ تث 18 : 9 ــ 14 ] .

    لقد اوصي الله شعبه بازاله كل اثار العباده الوثنيه متي دخل الأرض التي يمتلكها . [ تث 7 : 5 , 6 ] و حذر من مشابهه الشعوب الوثنيه في ضلاله الممارسات السحريه و التي بسببها يطرد الله هذه الأمم من امام شعبه و يعطيهم أرض هذه الشعوب ليمتلكوها .
    اجازه الأبناء في النار
    ( سلب عقول و مشاعر الأباء )
    انها اول قائمه المحذورات حيث كان الأسرائيليون تحت تأثير الشيطان يقدمون ابنائهم و بناتهم في النار . أنها عملا من اعمال السحر . فليس من السهل ان يفرط الأباء في ابنائهم و بناتهم بتقديمهم محرقه للصنم ما لم تكن قد سيطرت عليهم قوي شيطانيه سحريه تسلب ارادتهم و عقولهم و عاطفتهم فيتصرفون هذا التصرف الجنوني غير الأدمي . لقد اشتهر بني عمون بممارسه هذه الضلاله حيث كانوا يقدمون ابنائهم و بناتهم ذبائح لمولك الههم القومي [ لا 20 : 2 ــ5 ] و كانوا يعتبرون ان ذلك أعظم هديه يقدمونها لألهتهم لأسترضائهم و لأستبعاد الشر حتي كان هذا جزءا اساسيا في عبادتهم . و كان الأب يضع ابنه أو ابنته علي ايدي معبودهم الوثني ( مولك ) أو ( ملكوم ) [ 1 مل 5 , 11 ] المصنوع من النحاس الأجوف بعد احمائه بالنار و رأس هذا الصنم رأس عجل و يداه ممدودتان منتظره تقديم المحرقه . و عندما تحمر يداه من شده الحراره يضعون الطفل عليها مع ضرب الطبول حتي يمنع فرط الضجيج سماع

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:23 am

    صرخات الطفل . و قد اجاز ملك موآب ابنه البكر في النار عندما اشتدت الحرب عليه و أصعد محرقه علي السور . و قد اعلن الرب ان عقوبه هذه الخطيه ان يتم رجم فاعلها بالحجاره [ لا 20 : 2 ] .

    و رغم كل تحذيرات الله لشعبه من هذه الضلاله فقد وقع فيها شعبه ايام يربعام بن ناباط حيث رفضوا فرائض الرب و ساروا وراء الباطل و عبدوا البعل و عبروا بنيهم و بناتهم في النار و عرفوا عرافه و تفاءلوا و باعوا انفسهم لعمل الشر في عيني الرب لأغاظته فغضب الرب علي اسرائيل [ 2 مل 17 : 15 ــ 23 ] . و لا تزال هذه الممارسات موجوده بين الشعوب الوثنيه التي تتعبد للأصنام التي هي عباده للشيطان .
    و لا من يعرف عرافه


    و العرافه هي التنبوء بأمور عتيده قبل ان تحدث . أما بادعاء الوحي الكاذب أو بقرأه الكف أو الفناجين أو التطلع في النجوم و النظر في الكؤوس المملوءه ماء [ تك 44 : 5 ] و رصد النجوم و مقاسمه السماء ( قد ضعفت من كثره مشوراتك , ليقف قاسموا السماء الراصدون النجوم , المعرفون عند رؤوس الشهور و يخلصوك مما يأتي عليك ) [اش 47 : 13 ] أو باقي عمليات السحر و التفائل التي يعتبرها الكتاب المقدس حيلا شيطانيه و رجاسات نهي عنها الشعب . ان العرافه هي التنجيم عن طريق قوي شيطانيه حيث يسكن روح شرير في العراف او العرافه و يخبر عن ماضي و حاضر الشخص الذي يطلب العرافه . و الشيطان قد يعرف الأمور التي حدثت بالفعل مع الأنسان في الماضي . كما يعرف ما يحدث في الحاضر و لكنه لا يعرف الأمور المستقبليه الا عن طريق الأستنتاج و التخمين .

    و العرافه عاده شائعه في الشعوب الشرقيه منذ أقدم العهود الي اليوم . و كانت في الماضي اساس تصرفات الناس من حكام و رعيه . ثم خفت اليوم كثيرا . و ان كان الجهال لا يزالون يؤمنون بوسائلها المتنوعه . و قد ندد موسي و باقي الأنبياء بالعرافه تنديدا مباشرا
    يكفي اليوم شره
    هناك من يدعي بأن لديه قدره خاصه علي معرفه الغيب و كشف المستقبل و هؤلاء يجذبون اليهم المستضعفين و قليلي الأيمان و صغار النفوس الذين ليس لهم حياه ايمانيه ثابته بل امتلئت حياتهم بالشكوك و الأوهام و يجرون وراء الأكاذيب . و بدلا من الأرتماء في احضان الله الذي يهبهم السلام و الأطمئنان نراهم يلجأون الي

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:24 am

    ابليس لكي يذهب عنهم قلقهم و يهبهم نوعا من الراحه و السلام المزيف . ناسين انه كذاب و ابو كل كذاب . والسيد المسيح الذي في يده كل علم و معرفه و الذي تخترق عيناه استار الظلام قد حسم هذه القضيه بصوره قاطعه بقوله : ( ليس لكم ان تعرفوا الأزمنه و الأوقات التي جعلها الآب في سلطانه ) [ أع 1 : 7 ] و لحكمه ساميه الهيه أخفي المستقبل عن الأنسان اشفاقا عليه ( يكفي اليوم شره ) [ مت 6 : 34 ] .

    و في اشعياء : ( هكذا يقول الرب فاديك , و جابلك من البطن . انا الرب صانع كل شيء ناشر السموات وحدي , باسط الأرض من معي , مبطل آيات المخادعين و محمق العرافين ) [ أش 44 : 24 , 25 ] . و في ارميا يقول : ( لم أرسلهم و لا أمرتهم و لا كلمتهم . برؤيا كاذبه و عرافه و باطل و فكر قلوبهم هم يتنبأون لكم ) [ أر 14 : 10 ــ 14 ] . و ايضا : ( لا تسمعوا انتم لأنبياءكم و عرافيكم و حالميكم و عائفيكم و سحرتكم ) [ أر 27 : 9 ] . و ايضا : ( العرافون رأوا الكذب و أخذوا بأحلام كذب يعزون الباطل ) [ زك 10 : 2 ]
    روح شرير يسكن في العراف


    و واضح ان العرافه روح شرير يسكن في العراف فيخبر بأمور حادثه كما في قصه الجاريه التي كان بها روح عرافه في فيليبي و التي كانت تتكسب من وراء ذلك اموال كثيره و لكن عندما اخرج القديس بولس روح العرافه منها انتهت عرافتها [ أع 16 : 16 ــ 18 ] . و يلجأ العراف الي استخدام وسائل ابتكرها الشيطان للأدعاء بمعرفه الغيب . من ملاحظه النجوم و الغيوم و طيران الطيور أو بفحص كبد الحيوانات و ما تدل عليه للحصول علي معلومات مضلله من الألهه الوثنيه أو ضرب السهام لألقاء القرعه . أو طلب مشوره الترافيم التي هي تماثيل الأجداد و اصنام اسلاف الأسره . و هي ضروب من معرفه الغيب اشتهر بها الكلدانيون و التي لجأ اليها ملك بابل عندما وصل بجيشه الي مفترق طريقين و كان عليه ان يعرف اما ان يتجه الي الجنوب نحو اورشليم او الي الشمال نحو ربه بني عمون ثم بعد ذلك كما يقول حزقيال النبي ان الملك ( صقل السهام . سأل الترافيم . نظر الي الكبد . و لكنها ... عرافه كاذبه ) [ حز 21 : 21 ــ 23 ] .
    نبوخذ نصر و المعرفه عن طريق السهام
    قال القديس جيروم : عندما كان أحد القواد يعتزم الهجوم بجيشه علي عده مدن كان يكتب أسم كل مدينه منها علي سهم و يضع السهام معا في الجعبه ثم يرجها , ثم يحدد أول مدينه يهاجمها بالأسم المكتوب علي أول سهم يسقط من الجعبه . و قد

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:25 am

    استخدم نبوخذ نصر هذه الطريقه عندما وصل بجيشه الي مفترق طريقين و كان عليه ان يقرر اما ان يتجه الي الجنوب نحو اورشليم أو الي الشمال نحو بني عمون [ حز 21 : 21 ــ 22 ]

    ان الخطوره تصبح أشد اذا كان الذي يسلك في هذا المجال هو أحد الأشخاص المفترض فيهم انهم من الأتقياء او العاملين في مجال الخدمه الألهيه لأن سقوط مثل هؤلاء في خطيه العرافه يضلل المخدمومين الذين يقوم هؤلاء برعايتهم . و بسببهم يجدف علي اسم الله و عاده تكون نهايه مثل هؤلاء مدمره كقصاص لهم علي الأرض الي ان ينالوا قصاص الله الأبدي .
    السرير الذي صعدت عليه لا تنزل عنه بل موتا تموت


    غضب الله علي اخزيا أحد ملوك اسرائيل لأنه أرسل ليستشير العرافين عما اذا كان سيشفي من مرضه ام لا فأرسل الرب اليه ايليا النبي يوبخه قائلا ( أليس لأنه لا يوجد في اسرائيل اله تذهبون لتسألو بعل زبوب اله عقرون ) و لذلك ( قال الرب ( ان السرير الذي صعدت عليه لا تنزل عنه , بل موتا تموت ) [ 2 مل 1 : 3 ــ 5 ] و بذلك عجل هذا الملك بموته جسديا و اضاع نفسه ابديا لأنه تخطي الرب و لجأ الي العرافه .
    العرافة أو علم الغيب في الأديان البدائيه


    في الأديان البدائية علاقة وثيقة بين السحر والعرافة فالعرّاف قد يستخدم قواه السحرية الكامنة فيه ، أو قد يوطد علاقات بينه و بين عالم الأرواح وبهذه الوسيلة يحصل علي معلومات عن أشياء أو أشخاص . و المعتقد في بعض الأديان البدائية أن العراف يكون علي اتصال بروح او نفس معينة ( ُتطلعه ) علي الخفايا و الأسرار . و في بعض المواقف يكون للعرافة مظهر ديني جليّ يمليه إلهام علوي ، إما عن طريق الأحلام او الرؤي او كلام الآلهة. و هذه مظاهر آمن بها الإغريق و لها قصَص في دينهم القديم .

    و من مظاهر العرفاة قراءة الطوالع في طيران الطير ، او قصف الرعد ، أو ظهور مذنبات في الجو ، أو الكسوف و الخسوف ، أو الحوادث المفاجئة ، او الموت المفاجئ ، أو غير ذلك من الظواهر . و يبدو ان العرافة ضرورة من مقتضيات الحياة البدائية ، بحيث لا يخلو منها أي دين بدائي.

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:25 am

    هل يعرف الشيطان أمور المستقبل


    الشيطان يعرف بعض الأمور التي حدثت مع الأنسان في الماضي و التي تحدث بالفعل في الحاضر اذا سمح له الله بذلك . و لكنه لا يعرف شيئا عن أمور المستقبل الا بالتخمين

    لو كان الشيطان يعلم المستقبل و عرف ان نتيجه سقوط الأنسان الأول ( ادم ) ستكون الفداء و سحقه تحت اقدام المفديين لما سارع في اسقاط آدم . بل كان يعدل في خطته . و لو عرف ان تجربه ايوب ستنتهي به الي تمجيد الله و ليس الي التجديف عليه كما كان يتوقع لما اقدم علي تجربه ايوب . و لو كان الشيطان يعرف المستقبل لكان عرف ان نتيجه موت السيد المسيح بالجسد علي الصليب ستكون ابادته تماما كمن له سلطان . و كان له ان يغيير من خطته و لا يهيج البشر ضد السيد المسيح ليصلبوه .
    و لا عائف و لا متفائل


    العيافه هي التسعد و التشاؤم بأسماء الطيور و مساقطها و اصواتها و كان العائفون الرومانيون يشقون الطيور و الحيوانات لكي يتكهنوا بملاحظه احشائها . أما المتفائل فهو عند العامه الشخص الذي يأخذ بالفال كصوت يسمعه أثناء العمل او الكلام فيستبشر به أو استخدام المرء لأشياء تعود عليها و صار يتفائل بها و هي عاده فرعونيه قديمه [ تك 44 :5 ] او التفائل بشخص [ تك 30 : 27 ] .

    جاء في سفر التكوين : ( قال له لابان ليتني أجد نعمه في عينيك . قد تفائلت فباركني الرب بسببك ) [ تك 30 : 27 ]

    و قد حذر الله شعبه من التفاؤل و العيافه قائلا ( لا تتفائلوا و لا تعيفوا ) [ لا 19 : 26 ] . و ( انه ليس عيافه علي يعقوب و لا عرافه علي اسرائيل ) [ عد 23 ] .
    صور متنوعه للتفاؤل
    هناك من يتفاءل بوضع حدوه حصان علي مداخل منازلهم و يحاولون اضفاء الصبغه الدينيه علي هذا الأعتقاد المريض فيقولون أن حدوه الحصان تشير الي المذود الذي ولد فيه السيد المسيح . و هناك من يضع حذاء صغير أو سنابل القمح علي مدخل المنزل او المحال التجاريه تيمنا بحلول العام الجديد او عيد سعيد . و هناك من يختارون لأطفالهم اسماء معينه لكي لا يموتوا . و البعض يتفاءل عند رؤيته لحمامه أو

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:26 am

    ورده بيضاء أو السلحفاه أو العثور علي قطعه نقود و يعتقد ان هذه الأمور ستجلب له الحظ و لذلك يحتفظ بها .
    يا سالم .. يا واجد .. نهارك سعيد .. يا مسهل


    من امثله الفأل او التفاؤل أن يكون الرجل مريضا فيسمع آخر يقول ( يا سالم ) أو ان يكون طالبا شيئا فيسمع آخر يقول ( يا واجد ) . فيقال ان فلان تفأل بكذا بالتشديد . [ مختار الصحاح حرف ف ص 489 ] .

    و اذا ولدت امرأه ولدا و لم يتم تسميته بعد و سمع صوت أحد الماره في الطريق يقول ( نهارك سعيد ) كانوا يتفاءلون بذلك و يسمونه سعيد . و كانوا يرون ذلك فأل خير . و اذا كانوا يعانون من مشكله ما و سمعوا أحد الماره يصيح ( يا رب ) او ( يا مسهل ) أو ( انشاء الله خير ) أو ( ربنا يعدلها ) أو ( هاتتحل أو ما تشيلش هم ) أو (خليها علي الله ) أو ...الخ كانوا يفرحون بذلك و يعتبرونه فألا حسن و يتوقعون الفرج.
    صور متنوعه للتشاؤم


    يتشائم البعض من المرور اسفل السلم الخشبي حيث قيل انه كان يسند الحائط الذي كان يتدلي منه حبل كان يتم شبق الأشرار عن طريقه . و يتشائمون ايضا من سكب الملح علي المائده .

    و هناك من يتشائم من الغراب و صوته . و يتشائمون من كسر المرآه و يرجع ذلك الي ان المرآه تشير الي الروح عند قدماء المصريين و تحطيمها يعد نذيرا بتحطيم الروح ( موتها ) و فراقها للجسد عندهم .
    يوم نحس و ساعه نحس
    يتشاءم البعض من يوم الجمعه و يقولون ان به ساعه نحس . و يحاول البعض ان يدخل في فكر المسيحيين البسطاء ان هذا الأعتقاد انما يتفق مع عقائدهم التي تؤكد ان السيد المسيح صلب يوم الجمعه . بينما يقولون بأن يوم الأربعاء كله نحس و يحاول البعض ايضا خداع المسيحيين البسطاء بقولهم أن في هذا اليوم أغرق الله سفينه نوح . و ان اليهود قرروا الأنتقام من السيد المسيح . و لسنا بحاجه للرد علي هذه الخرافات ففداء المسيح للبشريه علي الصليب كان سبب في نجاتها . و ليس ساعه نحس

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:27 am

    هذا الجار رجل نحس


    قالت أحدي النساء أنني اتشاءم من جارنا فلان . ففي يوم من الأيام قام بزياره زوجي في محل تجارته . و بعد انصرافه جاء الي زوجي مفتش التموين و حرر له مخالفه . انه جار نحس و رجل شؤم .

    ايتها المرأه المسكينه . لقد نسبت الشر لأنسان ودود قام بزياره زوجك في محل تجارته . و لا ذنب له في مرور مفتش التموين علي زوجك . لقد كان مفتش التموين سيمر حتما علي زوجك الجشع و الذي يبيع بأكثر من التسعيره . و بدلا من ادانه الرجل الطيب و القول عليه بأنه رجل نحس كان يجب ان نصلح من امورنا و نتذكر قول رب المجد ( لا تدينوا لكي لا تدانوا ) [ مت 6 و رو 2 " 1 ــ 6 ]
    الرقم 13 رقم مبارك و ليس رقم شؤم


    كما يتشائم البعض من ارقام معينه و منها رقم 13 و لا أري سببا منطقيا للتشلءم منه . فكثيرين يسكنون في بيوت تحمل هذا الرقم واو ان ارقام تليفوناتهم او سياراتهم تحتوي علي هذا الرقم و مع ذلك لا يفكرون هذا الفكر المريض . ان المسيحيه تكرم هذا الرقم الذي يشير الي السيد المسيح وسط تلاميذه لذلك نجد ه منقوشا علي بشكل 13 صليب علي القربان المقدس . و ماذا يقول المتشائمون في ان الشعار الأمريكي يحمل 13 خطا رأسيا , 13 سهما في مخلب النسر , 13 سحابه حول النجوم , 13 حرفا في كلمات الشعار , 13 ورقه في الغصن , 13 ثمره في الغصن , 13 ريشه في جناح النسر الأيمن , 13 ريشه في جناح النسر الأيسر , 13 ريشه في ذيل النسر , و مع ذلك فأن امريكا أغني بلاد العالم . فمن ذا الذي يقول بعد ذلك ان الرقم 13 رقم شؤم .
    الحذاء المقلوب . و جفاف اللبن


    و يتشائم البعض من بعض الألوان و من الحذاء المقلوب و من فتح المظله داخل المنزل . و يعتقد البعض ان الدخول علي سيده وضعت مولودا حديثا بحلي من ذهب أو بلحم نيء او باذنجان يؤدي الي جفاف اللبن . و ان كانت حديثه الزواج يحدث لها عقم . و هناك من ينسبون قله البركه و حدوث الكوارث الي عدم الطهاره ( بسبب العلاقات الزوجيه ) . و يقولون انها نجاسه جسديه و هو فكر لا يتفق مع الأيمان المسيحي الذي يعهلن ان العلاقه الزوجيه شيء له قدسيته و تبجيله .

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:28 am

    عيني بــــــترف


    و هناك من يتشائمون نتيجه حركه العين فيقولون ( عيني بترف ) و يعتبرون هذا نذير بحدوث أمور سيئه . علما بأن حركه رف العين هي حركه عاديه تلقائيه تحدث مع كافه البشر و ليس لها أي علاقه بمصير الأنسان أو حياته العمليه.

    قالت امر؟أه عجوز ان ها تتشاءم من احدي جاراتها و في يوم من الأيام قامت هذه الجاره بزيارتها فأعترتها سحابه من الحزن و الخوف و شعرت ان عينها بترف فطلبت من الله ان يسترها و ان يمر هذا اليوم النحس بسلام . الا انها عندما اعدت القهوه سقط الفنجان و انسكبت القهوه .

    يجب ان نطرد مثل هذه الأفكار التي تجعلنا ندين الأخرين و التي تسبب لنا ضيق و تعب نفسي و اضطراب و هذه الحاله هي السبب في حدوث بعض الأخطاء سهوا دون ان ندري فيسقط الفنجان او غير ذلك من التصرفات
    بيت شــــــؤم


    هناك افكار ساذجه و مريضه و ضاره هي عباره عن خرافات وثنيه ورثناها عن اجدادنا الفراعنه و مازلنا نتعلق بها و نصدقها رغم انها خرافات تتعارض مع جوهر الأيمان المسيحي و يجب رفضها لكذبها و غشها . فنسمع مثلا ان فلان مات او افلس او كسدت تجارته بسبب سكناه في بيت معين ( بيت شؤم ) بينما فلان انتقل لبيت ( السعد ) و منذ ان سكن فيه نال خيرات كثيره .و المعروف ان البيت بما يجوي من حديد و اسمنت و اخشاب و ... الخ لا يؤثر في حظوظ الناس بهذا الشكل العجيب او بأي شكل من الأشكال
    العائف و زجر الطير
    يقوم ادعاء العائف بمعرفته للغيب علي علامات يكون لها اعتبار في نظره فاذا رأي طيرا معينا ذا لون معين و صوت معين يقف علي شجره قريبه أو فوق أحدي الدور أو يمر عبر مكان ما فأنه يترتب علي ذلك نتائج معينه يربطها بأحداث معينه قد تحدث مستقبلا . لذلك يسود عنده و عند من هم علي شاكلته في التفكير ان مثل هذا الطير يجب زجره أو قذفه بالحجاره حتي يغرب بعيدا و يمضي الي حال سبيله . و من الغريب ان الكثيرين في الشرق يتضايقون من البومه و يسمونها ( أم قويق ) و تسبب لهم رؤيتها الاما نفسيه و ضيقا شديداو ينزعجون من صوتها و سكناها الأماكن الخربه

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:28 am

    و طيرانها ليلا بين القبور . بينما لاحظت العكس في الغرب . فهم يتفائلون بها و يعتبرونها مصدرا للخير و البركات .
    الرب يوصي و يحذر و يعاقب


    في سفر ارميا يوصي الرب بني اسرائيل قائلا : ( فلا تسمعوا أنتم لأنبياءكم و عرافتكم و حالميكم و عائفيكم و سحرتكم الذين يكلمونكم .. لأنهم انما يتنبأون لكم بالكذب ) [ أر 27 : 9 , 10 ]

    و في سفر أخبار الأيام الثاني 37 نري ان منسي الملك قد أغاظ الرب جدا و عمل الشر و بني المرتفعات التي هدمها حزقيا أبوه و اقام مذابح للبعل و عمل سواري و سجد للكواكب و عبدها و عبر بنيه في النار في وادي هنوم و عاف و تفاءل و سحر و استخدم جانا و تابعه و اكثر من عمل الشر بل انه اضل يهوذا و سكان اورشليم ليعملوا اشر من الأمم الذين طردهم الرب من امام بني اسرائيل و كلم الرب منسي و شعبه فلم يصغوا فجلب الرب عليهم رؤساء الجند لملك آشورفأخذوا منسي بخزامه و قيدوه بسلاسل نحاس ( عاملوه كحيوان ) و ذهبوا به الي بابل و هناك واجه ضيقات مريره فأدرك خطوره الطريق الذي يسير فيه . فندم و تواضع امام اله ابائه و صلي اليه فأستجاب له و سمع تضرعه و رده الي اورشليم . الي مملكته فعلم منسي ان الرب هو الله [ 2 أخ 33 : 5 ـــ 13 ] و ليس غيره اله . فهل يعود من يبتعدون عن الله قبل ان تمتد اليهم يد الله كما فعل مع منسي . او قبل ان يتقيأهم الرب و يرفضهم ؟
    ما بين منسي و شاول بن قيس


    لقد رد الله نفس منسي لتوبته الصادقه . اما شاول بن قيس فقد قاوم معاملات الله و أحب اللعنه فأتته و مات بخيانته التي بها خان الرب فلم يحفظ كلام الرب بل طلب الي الجان للسؤال و لم يسأل الرب ــ رغبه في اتمام مشيئته ــ فأماته الرب و جعل المملكه لداود [ 1 أخ 10 : 13 و 14 ]
    صوت الرب الي الأمم التي تسلك في الضلالات
    يرسل الرب صوته العاجل الي الأمه التي تتبع مثل هذه الضلالات و التي ينتج عنها ضلال الفكر البشري و ضعف في النفوس و فتور في العزيمه و اتباع للخرافات و انحراف عن الحق و الأبتعاد عن الله مصدر الخير و الصلاح و الرحمه . يقول الرب علي فم ميخا النبي : ( اني اقطع خيلك من وسطك . و أبيد مركباتك , و اقطع مدن ارضك و أهدم كل حصونك , و اقطع السحر من يدك و لا يكون لك عائفون و

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:29 am

    أقطع تماثيلك المنحوته , و انصابك من وسطك , فلا تسجد لعمل يديك فيما بعد . و اقلع سواريك من وسطك , و ابيد مدنك و بغضب و غيظ أنتقم من الأمم الذين لم يسمعوا ) [ ميخا 5 : 10 ــ 15 ] .
    و لا ساحر


    الساحر هو شخص متعاهد مع الشيطان يعمل اعمالا خارقه للتضليل مثل سيمون الذي كان يستعمل السحر و يدهش شعب السامره و كان الجميع يتبعونه من الصغير الي الكبير متوهمين انه قوه الله و كانوا يتبعونه لكونهم اندهشوا بسحره الي ان انكشفت حقيقته امام قوه الله الحقيقيه في فيلبس المبشر فظهر زيفه فتخلي عنه اهل السامره و تبعوا طريق الرب .

    و يصف الكتاب المقدس السحره أنهم أناس فاسده اذهانهم يحاربون الحق و من جهه الأيمان مرفوضون و حمقهم سيكون واضحا امام الجميع [2 تي 3 : 8 , 9 ] عندما يكشف الله حقيقتهم و حقيقه اعمالهم امام الجميع و يقول ايضا ( و لكن الناس الأشرار المزورين ( الدجالين ) سيتقدمون الي أردأ مضلين و مضلين ـــ أي يضلون الآخرين و هم أنفسهم مضللون . [ 2 تي 3 : 13 ] و طريقهم دائما الي الأسوأ .

    و يسمي الكتاب المقدس الساحر الذي يمارس العرافه بأنه نبي كذاب مثل باريشوع [ أع 13 : 6 ] . لقد قال القديس يوحنا الرسول ( ايها الأحباء لا تصدقوا كل روح بل امتحنوا الأرواح , هل هي من الله . لأن انبياء كذبه كثيرين قد خرجوا الي العالم . بهذا تعرفون روح الله . كل روح يعترف بيسوع المسيح انه قد جاء في الجسد فهو من الله . و كل روح لا يعترف بيسوع ( المسيح انه قد جاء في الجسد ) فليس من الله و هذا هو روح ضد المسيح الذي سمعتم انه يأتي ) [ 1 يو 4 : 1 ــ 3 ] .

    و يلجأ الأشرار الي السحر كمحاوله منهم لمعرفه الغيب او لأيذاء الآخرين الذين ليست لهم حمايه من الله او لتحقيق رغبات دنسه تدمر من يقع فيها فريسه للشيطان . أو املا في شفاء كاذب يسميه الشيطان السحر الأبيض . و قد حرمت الشريعه الوسطاء و الساحرات و المنجمين لأن الله ليس هو مصدر معلوماتهم . و اعمالهم هي اعمال ابليس و هي ضد الله الذي قال ( لا يكن لك اله أخر غيري ) فالألتجاء الي الشيطان للتعامل و التحالف معه هو جريمه ضد الله نهايتها دمار الساحر و دمار الذين يلجأون اليه و يقول الوحي الألهي ( لا تدع ساحره تعيش ) [ خر 22 : 18 ] فكانت عقوبه السحر الموت بالحجاره زمنيا و الموت الأبدي بعد ذلك [ رؤ 21 : 8 ]

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:30 am

    السحر و خطايا القائمة السوداء


    السحر من خطايا القائمه السوداء التي ذكرها القديس بولس الرسول [ غلا 5 : 19 ــ 21 ] و اعلن انها من اعمال الجسد ( الطبيعه الفاسده التي في الأنسان ) و قد ذكره مقترنا بعباده الأوثان ( و هو كل ما يأخذ مكان الله في القلب ) اي ( العباده المحرمه ) [ 1 بط 4 : 3 ] . حيث يعني ترك عباده الله الحي الحقيقي و الألتجاء الي الشيطان . و السحر اساسه الكذب و في ذلك يقول زكريا النبي ( لأن الترافيم ــ الأوثان ــ قد تكلموا بالباطل و العرافين رأوا الكذب و اخبروا باطلا و كذب . يعزون بالباطل لذلك رحلوا ( شردوا الناس ) كغنم ضلوا اذ ليس راع ) [ زك 10 : 2 ] .
    السحره و كراهيتهم لرجال الله


    السحرة هم وسطاء الشيطان وعملاؤه، فالشيطان هو عدونا والمشتكي علي جنسنا (الرؤيا 10:12) والذي يجول ملتمساً الإضرار بنا (1 بطرس 8:5) استطاع أن يستميل لطريقه بعضاً من الناس، أغراهم علي أن ينضموا إلي جيشه في مقابل تحقيق نفع لهم مادي أو جسدي، وهو يتعامل معهم، وهم يتعاملون معه. وفي قوانين الكنيسة نصوص تمنع اللجوء إلي السحرة، ولو لفك السحر وإبطاله، وتعد كخطية عبادة الأوثان، وهي أيضاً جريمة الخيانة العظمي، لأنها الإحتماء بعدو الله0

    أن أثر السحر علي الإنسان، يختلف من شخص إلي آخر علي قدر ما في الإنسان من قوة مضادة، ومثلنا في ذلك أيضاً في التنويم المغناطيسي. فالمنوم لا يستطيع أن يتغلب علي آخر لينومه إلا إذا كان أقوي منه، بحيث لو كان الآخر أقوي من المنوم، أو يعارض المنوم أو يقاومه فلا يستطيع المنوم أن يجعله ينام، وقياساً علي ذلك أقول: لو كنت وحدك أمام قوة السحر الشيطاني، ولم تكن مدرعاً ومسلحاً بأسلحة روحية قوية يمكن للسحر أن يقوي عليك. أما إذا كنت مسلحاً بالأسلحة الروحية فيمكنك بها أن تغلب، وتنتصر، فتندحر قوة السحر أمامك، تماماً كما لو ضربك أحد بسلاح من عنده، وكنت أنت لابساً الدرع الواقي فسلاح خصمك أو عدوك يرتد خائباً ولن يؤذيك.أن الله لم يتركنا مجردين من أسلحة روحية يمكننا بها إذا تنبهنا لها ولفاعليتها، وإذا استخدمناها الإستخدام الصحيح أن "نطفىء سهام الشرير الملتهبة ناراً" (أفسس 16:6)، وأن نصد بها كل سحر وكل رقية وكل عمل من أعمال الشيطان0فليس عبثاً رسم الله للمؤمنين سر المعمودية، الذي به ندخل في عضوية المملكة السماوية، وبه يطرد الشيطان من أجسادنا، بعد أن كان قبل المعمودية يسكن فيها كما يسكن صاحب البيت في بيته، بإعتباره المالك للبيت، فإنه منذ أن طُرد الشيطان من السماء صار هو

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:30 am

    رئيس هذا العالم" (يوحنا 31:12)، (30:14)، (11:16). فلما نزل الله إلي العالم بالتجسد، (يوحنا 14:1) وأراد أن يغزو مملكة الشيطان في هذا العالم، وينشىء لذاته ملكاً ومملكة (لوقا 12:19) يكونها من أولئك الذين اقتنصهم الشيطان لإرادته (2 تيموثيئوس 26:2)، رسم السيد المسيح لنا سر المعمودية (متي 19:28) لتكون الباب الذي ندخل منه إلي مملكة المسيح الجديدة علي الأرض، واشترط للداخلين فيها وبها إعلان الإيمان بالمسيح (مرقس 16:16) ورفض الشيطان وجحده علناً، وطرده من حياة المسيحي ومن بدنه قبل دخوله إلي جرن المعمودية، وفي مياه المعمودية تنحدر بالصلوات قوة الروح القدس لتغسل الإنسان من خطاياه السالفة (أعمال الرسل 16:22) فيولد الميلاد الثانى (تيطس5:3)، وبعد خروج المؤمن المعمّد من جرن المعمودية يمسح المعمّد على الفور بمسحة الروح القدس (1يوحنا27:2)، بدهن الميرون فى ست وثلاثين موضعاَ من بدنه، حتى تتحصن المنافذ التى منها يدخل الروح النجس إلى الإنسان، فيمتنع على الروح النجس بعد الدهن بالميرون أن يدخل مرة أخرى إلى بدن المسيحى وجسمه، بشرط أن يعمل على صيانة الأسلحة التى لا تصدأ، وهذا يتم بممارسة العبادات من صلوات وأصوام وتأملات ومراقبة النفس ومحاسبتها، والتقرب من المائدة الربانية.

    إذا حافظ المسيحى على أسلحته وصانها بالعبادات والرياضات الروحية، فلن يمكن للسحر أو أعمال الشيطان والسحرة أن تقوى عليه، إنما ترتد أسلحة الشيطان خائية فاشلة..

    يعمل رجال الدين علي كشف حقيقه السحره و اساليبهم الفاسده امام العالم و لأجل هذا يبغض السحره رجال الله و يقاوموهم و لنفس هذا السبب قاوم عليم الساحر القديس بولس الرسول في بافوس أحدي مدن قبرص ليفسد الوالي عن الأيمان [ أع 13 : 8 ] مماجعل القديس بولس يطلب له ضربه من الله ليكف عن تضليله للغير فيؤمن الوالي سرجيوس بالمسيح المخلص و هنا امتلأ القديس بولس من الروح القدس و شخص اليه قائلا ( أيها الممتليء كل غش يا ابن ابليس يا عدو كل بر الا تزال تفسد سبل الله المستـــقيمه . فالآن هوذا يد الرب عليك فتكون اعمي لا تبصر الشمس الي حين . ففــي الحال سقط عليه ضبابا و ظلمه فجعل يدور ملتمسا من يقوده بيد ) [ أع 13 : 8 ــ 12 \] .
    المس الشيطاني شيء و سكني الشياطين شيء آخر
    السحر هو مس شيطاني تؤذي نفس و جسد الأنسان عند رفع الحصانه الألهيه عنه مثلما حدث مع المرأه المنحنيه و التي قال عنها السيد المسيح ( هذه و هي ابنه ابراهيم

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:31 am

    قد ربطها الشيطان ثماني عشره سنه بروح ضعف فكانت منحنيه لم تقدر ان تنتصب البته ) [ لو 13 : 11 و 16 ] و ايضا كما في حاله ايوب الصديق حيث وجد ابليس ثغره في حياته اذ كان بارا في عيني نفسه فأعطي الله تصريحا للشيطان بمسه فقط ( دون سكني او امتلاك ) كما حدد الله حدود المس الشيطاني لأيوب دون المساس بعقله [ أي 2 : 4 ــ 7 ] . و قد انتهي الأمر بشفاء الرب له و افتقاده و تعويضه لأن أيوب تواضع و أعترف بما كان عليه و صحح موقفه مع الله .

    اما اذا استمر الشخص في ارتداده و مقاومه روح الله دون توبه يبغته روح رديء [ 1 صم 16 : 14 ] لأنه اذدري بروح النعمه [ عب 10 : 29 ] . فيهوذا الأسخريوطي حين جاءته فكره المساومه علي تسليم السيد المسيح كان هذا مس شيطاني . و لكن حين دخله الشيطان بعد العشاء [ يو 13 : 27 ] تطور هذا المس الي سكني الشيطان له و امتلاكه فأرتكب ابشع جريمه اذ خان سيده و سلمه لأعداءه
    الســـحر و العمـــــل


    السحر هو محاوله التأثير في الناس او الأحداث . اما بوسائل الخداع و الشعوذه أو بتسخير قوي شيطانيه و ذلك لجلب منفعه او دفع ضرر او ايقاع اذي بالغير او استطلاع المستقبل و الرجم بالغيب

    يمكن وصف السحر عامة علي انه محاولة – بترديد بعض الألفاظ المعينة ، أو القيام بأعمال معينة ، أو كليهما معاً – و منها توجيه اللعنات او استخدام التمائم و الأحراز او بتحطيم نموذج للعدو مصنوع من الشمع او الخشب او الطين او غير ذلك للتسلط علي قوى العالم لإخضاعها لإرادة الإنسان .

    و السحر من الأشياء البغيضه التي يكرهها الله لأنه عمل الشيطان . لهذا يقول الرب في سفر الرؤيا ( و اما الخائفون و غير المؤمنين و الرجسون و القاتلون و الزناه و السحره و عبده الأوثان و جميع الكذبه فنصيبهم في البحيره المتقده بنار و كبريت ) [ رؤ 11 : 2 ــ 8 ] يسمي السحر عند العامه بالعمل لربط الذين ليس لهم حمايه من الله و تقييد الأرواح الشريره لهم مما يجعل تصرفاتهم غير طبيعيه لأن القوي الشريره التي تسيطر عليهم تسلب ارادتهم و تلغي عقولهم و تحرمهم من الأمن و الراحه فيخيب من يقع فريسه لهذه الأعمال و قد يصل الي ارتداد الشخص عن الأيمان أو الأنتحار من شده القلق و الأضطرابات و يأتي بتصرفات شاذه كان يبغضها من قبل . مسكين من يتعرض لهذا الدمار و دورنا ان نصلي لأجل هؤلاء الضحايا و توعيتهم بأخطار

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:31 am

    اللجوء الي السحره حتي و ان كان الدافع هو ابطال اسحار أخري ( أعمال ) لأن الشيطان لا يعمل اطلاقا عملا للخير . فأنه ان تنازل عن شيء يأخذ مقابله أشياء أشد خطوره بتقييد الأنسان في مجالات أخري أشد قسوه و خطرا حتي و ان تأخر ظهورها حينا كنوع من التضليل .
    و لا من يرقي رقيه


    الرقية هى التعويذة وهى عبارة عن كلمات مرتبة منظمة يتمتمها الراقى ذاكراً فيها أسماء معينة يسميهم الأعوان أو الخدام. وهى قد تكون أيضاً كتابة بحروف معينة تكتب فى ورقة تسمى (حجاب) يحملها الشخص المريض أو يضعها فى مكان ما، أو يضعها فى ماء يترك ليلة أو إثنين تحت نجوم السماء. وتكتب الرقية على ورق أو على شقف أو على جلد حيوان. وقد يوصى الراقى أحياناً المريض بأن يحرق تلك الورقة فى جمر نار مع أنواع من البخور زعماُ منه أنها قد تشفى المريض أو تبعد عنه الأرواح المعاكسة.

    وهذه الكتابة إما أنها لأسماء وحروف لأسماء من الشياطين والجن، وإما أنها كلام لغو غير مفهوم وغير واضح المعنى وهى فى كلتا الحالتين لا تعنى شيئاً بالمرة. و علي زعمهم الفاسد انها تحفظ من يحملها من الشيطان و حسد الناس . و انها تقي من الضرر و تدفعه في حين انها ارتباط ارادي بمملكه ابليس و تعاهد رسمي معه . ينتهي باضرار بالغه لضحاياه . ان الذين يلجأون إلى هؤلاء الرقاة ليستعينوا بهم على حل مشاكلهم وشفاء أمراضهم فهم يجلبون على أنفسهم غضب لا نهائى وتزيد أوجاعهم . ولا فرق بين من يستخدم تلك الأمور وبين عبادة الأوثان ( لأن آلهة الأمم شياطين ). وقد وبخ الله فى القديم مدينة بابل لأنها كانت تستخدم تلك الأمور فى [ إشعياء47 ] وأذلت شعب الله فى السبى وظنت أنها فى حرز وأمان ونامت مطمئنة غير خائفة كأنها محروسة بالرقى والتعاويذ، ولكن جاء هلاكها سريعاً ولا منقذ من يد القدير. ( فيأتى عليك هذان الإثنان بغتة الثكل والترمل بالتمام قد أتيا إليك مع كثرة سحورك مع وفور رقاك جداً ) [ إش47 :9] .
    لا تذهب وراء هذه الأمور


    قال القديس كيرلس الأورشليمي ــ القرن الرابع ــ : لا تذهب وراء هذه الأمور : العرافه , الفأل , التمائم , التعاويذ المكتوبه , السحر , و ما شابه ذلك لأنك لو انسقت اليها بعد ان تكون قد جحدت الشيطان ( في المعموديه ) و تبعت المسيح فستجد المستبد ( الشيطان ) أكثر مراره . و هكذا تسلب من المسيح ليعمل فيك الشيطان .

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:32 am

    المبروك قال ان راهب عمل لك عمل بعدم الأنجاب


    تغيبت احدي السيدات عن الكنيسه فجأه فقامت أحدي خدامات الكنيسه بزيارتها و بالسؤال عنها و عن سبب ذلك قالت لها ( امتنعت عن الكنيسه لأنني اكتشفت ان احد رجال الدين عمل لي عمل علشان ما اخلفش و لذلك لم استطع الأنجاب رغم انه مضي علي زواجي اكثر من سته عشر عاما . ) فسألتها الخادمه عن كيفيه معرفتها لذلك . اجابت ( ان احدي صديقاتي المقربات عندما وجدتني حزينه مهمومه سألتني عن سر تعاستي فقلت لها كيف لا احزن و قد مر علي زواجي سته عشر عاما و لم انجب و لا يوجد اي عيوب لدي او لدي زوجي .. فقالت صديقتي : من المؤكد انك معمول لك عمل . انا هأخدك و نروح عند احد الأشخاص المبروكين اللي انا عارفاه كويس و بأثق فيه و هو يشوف الموضوع و ان كان كده يفكه لك العمل.) و اضافت قائله ( لقد ذهبت مع صديقتي و اخبرني هذا المبروك بان احد الرهبان قام بعمل عمل لي حتي لا انجب . ثم قام الرجل المبروك بفك العمل . و الآن اشكر الله فأنا حامل و أنتظر مولود خلال الأيام القادمه ) و اعلنت انها منذ ان علمت بما فعله رجل الدين ( عمل لها العمل ) و قد قطعت صلتها بالكنيسه تماما .أحتارت الخادمه . ماذا تقول لهذه السيده و خاصه انها بالفعل حامل في الشهر التاسع و تنتظر مولودها بعد ايام بعد ان ظلت سته عشر عاما تشتهي هذا الحمل . كل ما استطاعته الخادمه هو ان ترفع قلبها الي الله في صلاه قصيره تطلب فيها من الله المعونه حتي تستطيع ان ترشد هذه السيده التي خدعها الشيطان عن طريق الدجال . و هنا سألت الخادمه هذه المرأه ( هل تتذكرين متي التقيت بهذا الرجل المشعوذ ) فثارت المرأه و انفعلت و قالت للخادمه ( لا تقولي عنه انه مشعوذ . أنه رجل مبروك . و عموما انا لا أنسي هذا التاريخ . فلقد كان يوم 31 ديسمبر . أخر يوم في السنه الماضيه . و مع بدايه العام الجديد أصبحت حامل و سأضع مولودي الأول خلال أيام ) . و هنا صرخت الخادمه قائله ( اشكرك يارب ) فأندهشت المرأه و قالت للخادمه ( علي أي شيء تشكرين الله . الا تخجلين ان احد رجال الدين هو السبب في ايذائي كل هذه السنين . و لولا هذا الرجل المبروك لما كنت الآن حامل ) فقالت الخادمه ( لقد خدعك المشعوذ الذي تقولين انه مبروك . لقد قلت انك حامل في الشهر التاسع. و قلت انك أصبحت حامل مع بدايه العام الجديد حيث انك التقيت بالدجال في آخر يوم بالسنه الماضيه ) قالت المرأه ( هذا صحيح ) قالت الخادمه ( أيتها الأخت المخدوعه . تذكري اننا في شهر يوليو أي ( شهر 7 ) أي انه مضي علي مقابلتك للرجل الدجال سبعه شهور فقط و ليس تسعه شهور . لقد ذهبت الي الدجال و انت حامل في شهرين . و

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:33 am

    انت لا تدرين . و استطاع هذا الرجل خداعك . لقد تصادف موعد مقابلتك معه و انت حامل . و الفضل لله فقط في انك اصبحت حامل و ليس لهذا المشعوذ ) . و بدأت المرأه تفيق من غفلتها . و شعرت بخداع ابليس و اعوانه . و قدمت توبه الي الله . فلنحذر طرق ابليس و اعونه من المشعوذين و لا نكن من السذاجه حتي نطلق عليهم ( المبروكين ) .
    ولا من يسأل جانا أو تابعه


    الجان هو روح شرير . و يدعي تابعه انه يستحضر من يشاء من الموتي لأستشارته [ 1 صم 28 : 7 و 2 مل 1 : 3 ــ 5 ] . و يحذر الوحي الألهي من الألتفات الي الجان و طلب التوابع بقوله ( لا تلتفتوا الي الجان و لا تطلبوا التوابع فتتنجسوا بهم ) [ لا 19 : 31 ] و لهذا قال الرب ( اذا كان في رجل او امرأه جان او تابعه فأنه يقتل . بالحجاره يرجمونه . دمه عليه ) [ لا 20 : 27 ] . و هنا نلاحظ أن الرب لم يقل إذا كان مع رجل أو إمرأة جان أو تابعة. بل قال ( فى ) وإذا كان فى رجل أو إمرأة فأن هذا يعنى بكل وضوح أن الأرواح الشريرة تسكن داخل هؤلاء الوسطاء.. فصيروا أنفسهم معبد للشيطان، ومحراب يسكن فيه إبليس. لهذا جاءت العقوبة هي ان يقتل.. بالحجارة يرجمونه.. دمه عليه. و جاءايضا ( النفس التي تلتفت الي الجان أو الي التوابع قال الرب اجعل وجهي ضد تلك النفس و أقطعها من شعبها ) [ لا 20 : 6 ]
    و لا من يستشير الموتي


    لدراسه هذا الموضوع نقول اولا انه من فيض محبة الله للإنسان أن خصه بأسمي الميزات التي جعلت مكانته أسمي من جميع المخلوقات السماوية والأرضية0أما السماوية وهي الأرواح النورانية فقد قيل عنها ( أليس جميعهم أرواحاً خادمة مرسلة للخدمة لأجل العتيدين أن يرثوا الخلاص ) [ عب 14:1]0 وأما عن الأرضية فقد أشير إليها في الآية ( فمن هو الإنسان حتي تذكره وابن آدم حتي تفتقده وتنقصه قليلاً عن الملائكة وبمجد وبهاء تكلله0 تسلطه علي أعمال يديك0 جعلت كل شيء تحت قدميه00 ) [ مز 8: 4 – 6 ]
    لذتي مع بني آدم
    بعد ان اتضح لنا سمو مكانة الإنسان عند الله، وكيف أنه مخلوق علي صورة الكمال الالهي [ تك 26:1] نستطيع أن ندرك لماذا قالت حكمة الله ( فرحة في

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:33 am

    مسكونة أرضه ولذاتي مع بني آدم ) [ 31:8 ] أي أن القلب البشري هو المكان الذي شرفه الله بأن يكون مكان راحته [ أم 26:23 ]. بل هو الملكوت [ لو 11:17 ] الذي حول محوره درات عملية الفداء لتحريره من سيطرة وعبودية إبليس [ يو 8: 34 – 36 ] وفي سبيل صيانته لا تزال الحرب تستعر نارها بين مملكة السماء ومملكة إبليس ( فاني سوف أمحو ذكر عماليق من تحت السماء، أن اليد علي كرسي الرب، للرب حرب مع عماليق من دور إلي دور ) [ خر 17: 14 – 16 ] .. ( لأجل هذا أظهر ابن الله لكي ينقض أعمال إبليس ) [ يو 8:3 ]
    هل تقر المسيحية استحضار الأرواح


    أستحضار الأرواح بحسب اقوال من يعملون في هذا المجال يتلخص في إمكان استدعاء أرواح البشر أو الملائكة الذين في العالم الروحي ليتقمصوا الوسطاء – وهم أشخاص آدميون من أحياء الأرض عندهم الاستعداد الخاص لهذه الوساطة ويتخذوا منهم أبواقاً تنقل أحاديثهم إلي سكان الأرض؟!

    ** فإذا عرفنا أن النفس البشرية هي أكرم خلائق الله، لأنها المخلوقة الوحيدة التي خلقها علي صورته كشهبه ومثاله، ويسر الله أن تكرس هذه النفس ذاتها لسكني إلهها فقط ، لا يشاركه في هذه السكني كائن أياً كان، لأن الله إله غيور [ خر 5:20 ] لا يعطي مجده لآخر [ أش 8:42 ]

    ** أما الملائكة القديسون فإنهم بنعمة إلههم منزهون عن التداني والانحطاط لدرجة التطفل لأحتلال عرش خالقهم في النفس البشرية [ أش 2:6 وحز 12:3 ] فلن يتجاسر أحدهم علي الحلول في النفس البشرية بأي وجه من الوجوه . أما القديسون فهم كالملائكة [ لو 35:10 و 36 ] من هذه الناحية لن يخطر علي بالهم التطفل للحلول محل فاديهم في النفس البشرية التي هي الهيكل الخاص لحلول الله في الإنسان [ يو 24:14 ]

    ** نستخلص مما تقدم أنه لا الملائكة القديسون ولا أرواح المفديين من شهداء وقديسين يجسرون علي الحلول في النفوس البشرية بوصفها المكان المخصص لحلول الخالق فقط، فإنكم أنتم هيكل الله الحي كما قال الله ( إني سأسكن فيهم وأسير بينهم وأكون لهم إلهاً وهم يكونون لي شعباً ) [ كو 6: ولو 11:17 ] وإذا رغب الملائكة أو القديسون ــ بحسب اوامر و إرادة الله وتدبيره ــ الظهور للبشر كان لهم ذلك بطريقة ظاهرة واضحة لا دخل لها في التستر في المخلوقات الناطقة أو غير الناطقة

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:34 am

    من هم المتجاسرون


    إذن فمن هم هؤلاء المتجاسرون علي أن يضعوا أيديهم في الصحفة مع سيدهم؟ لا شك في أنهم أشباه يهوذا الخائن الذي سلم سيده [ مت 32:26 ] . الذي تجرد من أبسط مباديء الآداب فكان يضع يده مع سيده في الصحفة عند الطعام ولم يضع سكيناً علي حنجرته (أم 2:23) بل لشراهته فقد الأدب0 بعكس باقي التلاميذ الذين لآدابهم كانوا يرفعون أيديهم من الصحفة عند وضع سيدهم يده، فهؤلاء هم عديمو الأدب والذوق [ أم 5: 22 و 23 ] الذين تجردت قلوبهم من كل إكرام وتقدير لربهم وإلههم0

    ** وإذا كان رأوبين بن يعقوب قد فقد كرامته التي لم يرعها [ مز 30:49 ] حين أهان أباه وصعد علي فراشه فدنسه قد خسر البركة والتحف باللعنة ( فائراً كالماء لا تتفضل لأنك صعدت علي مضجع أبيك، حينئذ دنسته، علي فراشي صعد ) [ تك 4:49 ] فإن الروح التي تجرؤ علي احتلال عرش الله في النفس البشرية هي روح شريرة متطفلة لن تتفضل بل كتب لها الانحطاط0 والنفس التي تستسلم لابليس [ يو 34:8 و 44 ولو 4: 6 و7 ] قيل عنها زانية خائنة عهد الرب [ أش 21:10 ] . إذن فهؤلاء الذين يحلون في البشر ويتقمصون من يسمونهم ( الوسطاء) ليسوا ملائكة قديسين ولا أرواح المفديين من شهداء أو قديسين، بل أرواح شريرة استمرت في التمرد والعصيان والجرأة علي كرامة الخالق [ ملا 6:1 وأم 22:5 و 23 ] ( كيف سقطت من السماء يا زهرة بنت الصبح كيف قطعت إلي الأرض يا قاهر الأمم وأنت قلت في قلبك أصعد إلي السموات أرفع كرسي فوق كواكب الله… أصعد فوق مرتفعات السحاب0 أصير مثل العلي0 لكنك انحدرت إلي الهاوية إلي أسافل الجب) [ أش 14: 2 – 15 ] . ولما علمت هذه الأرواح أن في حلولها السافر كشفاً عن حقيقتها وتشجيعاً للمؤمنين علي مطاردتها بكلمة الله لاخراجها وإرسالها إلي نطاق مواطنها الجهنمية [ مت 29:8 ] ، عدلت في بعض شكليات حلولها في البشر للخداع والتضليل وأعلنت أنها أرواح الملائكة القديسين أو الناس الخيرين، من عظماء القلوب وجبابرة العقول، من شهداء وقديسين وعلماء… الخ0وعلي سبيل التعمية لزيادة التضليل ولضمان الامعان في استعباد النفوس المنخدعة، اباحت تلك الأرواح لنفسها إجراء عمليات شبه خيريه، كما يعمل المضللون أو المستعمرون الغاصبون، فينشئون المدراس والملاجيْ والمستوصفات والمستشفيات، كما أنهم يوزعون العطايا علي جواسيسهم وعيونهم وأذنابهم الخونة في البلاد المحتلة أو المراد تضليلها لكسب أكبر عدد ممكن من الأهالي المخدوعين [ مت 15:23 ] للسير في ركاب المستعمر لاذلال الوطن وكما

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:34 am

    أن عادة المستعمر الغاصب استنفاذ قوي البلاد المحتلة لاشباع أنانيته وإذلال البلاد فلا تقوم لها قائمة، هكذا غاية ابليس استنفاذ قوي النفس البشرية وطمس معالم الكرامة الانسانية فيها لكي لا تصلح مطلقاً لسكني الله ولتظل إلي الأبد ضمن مملكة ابليس0
    الحلول في النفوس البشرية حق مقدس لروح الله القدوس


    يتضح علي ضوء كلمة الله أن الحلول في النفوس البشرية حق مقدس لروح الله القدوس0 فليس لأي روح آخر – كائناً من كان – من أرواح الملائكة أو البشر أو أي خليقة أخري، أي حق مطلقاً في الحلول في النفس البشرية0 وقد حرصت الملائكة الأبرار والشهداء والقديسون علي كرامة الخالق فلم يخطر علي بالها مشاركته في سكناه في النفوس البشرية. أما الأرواح الشريرة فهي التي انفردت في تطفلها بالجرأة علي هذا الحلول المنكر، الذي يسيء إلي كرامة الله وإلي سلامة النفس البشرية، الأمر الذي لأجله ( أظهر ابن الله لكي ينقض أعمال ابليس) [ يو 8:3 ] . ( والكلمة صار جسداً وحل بيننا…) [ يو 14:1] . ( يسوع الذي من الناصرة كيف مسحه الله بالروح القدس والقوة، الذي جال يصنع خيراً ويشفي جميع المتسلط عليهم ابليس…) [ أع 38:10 ] فكان له المجد يخرج الشياطين [ مت 32:9 ] كما أعطي تلاميذه السلطان علي اخراجها [ مت 8:10 ] .
    حتي الفيران و القطط و الكلاب


    يقول به أصحاب "علم استحضار الأرواح" أن عالمهم الروحي يحوي في نطاقه الروحي الفسيح الأرجاء ليس فقط الآدميين الذين غادروا الحياة بل أيضاً جميع المخلوقات التي تفقد حياتها في الدنيا فإن أجسامها ( الأثيرية) كالآدميين تماماً تنتقل إلي العالم الروحي علي مثال هيئتها الدنيوية تماماً وإنما في حالة روحية كما في أجسامنا الأثيرية، فالفار المائت هنا في الدنيا ينتقل إلي العالم الروحي فأراً في جسم أثيري؟ والقط والكلب والشجرة والجمل والحمار … الخ0 علي هذا المنوال؟ فهل بعد ما قراته هنا فضلاً عن الكثير الذي لم تقرأه هنا لضيق المقام، لا يحق للمسيحية أيها الحبيب ان ترفض علم استحضار الأرواح، وما يتعلق به من مباديء تنبذها المسيحية التي لها من دستورها الإلهي الذي فيه الكفاية ليتجنب المفديين مواطن الزل [ أش 19:8 و 20 ]

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:35 am

    تحضير الأرواح في العصر الحديث


    نشأت بدعة تحضير الأرواح في العصر الحديث في إحدي قري "كاليفورنيا" بأمريكا حيث كان يقطن رجل يدعي Mr. Fox وله طفلتين هما "مرجريت" و "كيتي" فسمعتا الطفلتين طرقات علي الباب في إحدي الليالي، ففزعوا في البداية ثم أخذوها لعبة واستمروا يخبطوا هم أيضاً رداً علي تلك الخبطات التي سمعوها0

    و ظهرت الشائعات التي تقول بأنه كان هناك رجل قد قتل في هذا الكوخ ثم ظهرت روحه وعملت الخبطات التي سمعوها، وتفاهم الطفلان معه بالرد عليه بالخبطات… ولما خرجوا عمموا الفكرة ونشروها وكانت النتيجة أن هذه القرية انتشرت فيها هذه الضلالة كلها سنة 1848م .
    الشيطان ينتهز الفرصة


    أن الشيطان وأعوانه من الأرواح الضالة يسرهم تلبية نداء من يستدعيهم، وهي فرصة ينتهزها الشيطان باقتناص الناس بسلطان إرادته ولخداعهم باساليبه الخبيثة وتلقينهم تعاليمه السامة، ومن الغريب أن بعض الناس يقون في شخصية الروح اذا سمعوها تكلمهم بصوت مألوف لهم من صوت الأقرباء أو الاصدقاء الراحلين0

    ان الشيطان وأعوانه من الأرواح الشريرة تستطيع أن تحاكي بدقة أصوات الراقدين، وأن تتراءي في أي صورة، فالشيطان يستطيع أن "يغير هيئته الي شبه ملاك نور"

    وقد انتشرت بدعة تحضير الأرواح بالأكثر بعد الحرب العالمية الأولي حيث كثر عدد القلي وأصبحت النساء الشابات أرامل بلا أزواج، والأمهات صرن ثكالي بفقد ابناءهن، والاباء استولي علي قلبهم الحزن المفرط0

    ومن هنا بدأ التردد علي أماكن الشعوذة وكثر الأشخاص الذين احترفوا تلك البدعة بزعم استدعاء روح الشهيد – أو الجندي المتوفي – ليتحدث مع زوجته الأرملة أو أمه الثكلي أو أبيه المحزون0
    تحضير الأرواح في ضوء الكتاب المقدس


    يزعم البعض أنهم يحضرون الأرواح ويعقدون جلسات خاصة بذلك وقد كثر ولع الناس بهذا الأمر . فماذا يقول الكتاب بهذا الخصوص ؟أن أرواح الأبرار الآن تذهب إلي الفردوس لتكون مع المسيح وقديسيه، أما أرواح الاشرار فتذهب إلي مكان الأنتظار المؤقت الخاص بها إلي أن تطرح في الجحيم بينما

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:36 am

    سيدخل الأبرار المدينة الذهبية وذلك بعد القيامة العامة والدينونة [ لو 16 و مت 25 وفل 23:1 ]

    أنه لا سلطان للإنسان علي الروح بقوله ( ليس للإنسان سلطان علي الروح كما لا سلطان له علي الموت ) [ جا 8:8 ]

    لا سلطان للشيطان علي روح الأنسان بعد موته . فالله وحده هو الذي له السلطان علي ارواح الموتي كقوله ( و لي مفاتيح الهاويه و الموت ) [ رؤ 1 : 18 ]

    غير مسموح لأرواح الموتي الأنتقال الي عالمنا هذا للتحدث مع ذويهم أو غيرهم و هذا واضح في حديث ابراهيم للغني الذي طلب و هو في العذاب بعد الموت ان يرسل ابراهيم لعازر ( كشاهد عيان ) الي اخوته الخمسه لكي يشهد عن حاله العذاب التي يلقاها الأشرار بعد الموت .

    يذكر الوحي الألهي استحاله عوده الروح الأنسانيه الي الأرض بأي صوره من الصور [ أي 16 : 22 ] و يؤكد في [ أي 7 : 9 ] استحاله عوده الروح الي بيت صاحبها او مكانه . و قد قال داود عند وفاه ابنه ( هل اقدر ان ارده بعد . انا ذاهب اليه . اما هو فلا يرجع الي ) [ 2 صم 12 : 23 ] .

    يقول القديس بطرس الرسول عن الأرواح التي في الهاويه ( الأرواح التي في السجن ) [ 1 بط 3 : 19 ] و غير مسموح للارواح المسجونه بترك سجنها الا يوم الدينونه لملاقاه المصير الأبدي المظلم . و لو كان في استطاعه ابليس استحضار روح شخص شرير من سجن الهاويه فمعني هذا انه يمكنه اعطاء فرصه للأشرار ليهربوا من عذاب الهاويه و لو الي حين و هذا هو المستحيل بذاته .

    الكتاب المقدس ينهي عن استشارة الموتي بقوله ( لا يوجد فيك … من يستشير الموتي لأن كل من يفعل ذلك مكروه عند الرب الهك) [ تث 18: 1 ذ 12 ] . بل يستجهن من يفعل ذلك بقوله ( أيسأل الموتي من أجل الاحياْ؟ ) [ اش 19:8 ]
    العرافة و استحضار روح صموئيل النبي


    يتسأل البعض: ألم تستحضر عرافة عين دور صموئيل النبي؟ [ 1 صم 9:28 ] وعلي هذا نقول ان هناك عده اراء :

    الراي الأول : يري بأن هناك اعتقاد لدي البعض بأن الرب سمح ــ علي غير العادة ــ بأن يظهر صموئيل لشاول ليعلن له قضاءه. ولو عن طريق العرافة لكن الفكر الصحيح أن الشيطان هو الذي ظهر متخذاً شكل صموئيل بالبراهين الآتية:

    (1) بما ذكر سابقاً من البراهين الكتابية الواضحة

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:36 am

    (3) حاشا لله أن يناقض نفسه فيأمر بعدم استشارة الموتي ويسمح لنبيه بالظهور استجابة لجماعة يريدون استشارة الموتي

    (3) لم يرض أن يجيب شاول بالأوريم والتميم، فيكف يجيبه بطريقة قد نهي عنها؟ [ تث 18: 9 ذ 14 ]

    و يقول اصحاب هذا الرأي : أما أن قيل اذن من الذي ظهر بشكل صموئيل وكيف أدلي بمعلوماته الدقيقة عن شاول و عما سيحدث له ولشعبه فنجيب أنه الشيطان:

    ــ لأن الكتاب يقرر أن الشيطان نفسه يغير هيئته إلي شبه ملاك نور [ كو 11: 13،14 ] فبالحري يستطيع أن ينتحل شخصية صموئيل التي يعرفها جيد المعرفة وأن يظهر في شبه شخصه وملابسه0

    ــ أنه يعرف الماضي والحاضر و يخمن ما قد يحدث المستقبل، وكما تنبأ كثيرون بحدوث حوادث بنوها علي أسباب الماضي والحاضر، فالشيطان أكثر مهارة في ذلك . و يعرف أن الحرب ستشتبك غداً اذ سمع ولا شك قواد الفلسطينين يقررون هذا الأمر في خيامهم .

    ــ أن الرب ساخط علي الشعب عامة وعلي شاول خاصة وأنه لم يجبه ياية طريقة

    ــ فتبعاً لهذا كله سينكسر جيش اسرائيل أمام الفلسطينيين وأن شاول وبنيه سيكونون من ضمن القتلي

    الرأي الثاني : يقول العلامه الجليل مثلث الرحمات نيافه الأنبا لوكاس مطران منفلوط الأسبق : اما عن موضوع الروح التى استحضرتها العرافة (1صم28) فلاحظ الآتى:

    إن الموضوع تناوله رأيان: الرأى الأول يقول إن الروح التى استحضرتها العارافة هى روح صموئيل حقيقة وهى التى تحدثت مع شاول بما هو مذكور فى الكتاب المقدس (1صم28).

    أما كيف تكوم روح صموئيل حقيقة, وهو من رجال الله, تحت سلطان عرافة ذومبدأ عرافة هى ذاته كالسحر (1صم15: 23) من أعمال إبليس, ويجيبون على هذا بأن جميع الأرواح قبل المسيح بلا استثناء – سواء أكانت أرواح أبرار العهد القديم أم أشراره – جميعاً كانت فى نطاق عبودية إبليس, ولهذا استطاعت العرافة استحضار روح صموئيل.ولكن هناك اعتراض على هذا الرأى, وهو أن معنى عبودية أرواح البشر لإبليس ليس أنه بعد انتقالهم من هذه الحياة الدنيا بالموت, يعبث بهم كأوراق اللعب لآو قطع

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:37 am

    الشطرنج أو حجارة الطاولة وأمثالها فى أيدى اللاعبين, بل معنى العبودية أن البشر فى نطاق الخطيئة الأصلية أو الفعلية يكونون ضمن خاصية إبليس, نصيبهم بعد الدينونة العامة فى بحيرة النار المتقدة المعدة لإبليس وجنوده (مت25: 41 , يه: 6 ورؤ20: 14 – 15).

    أما أن يعبث إبليس بهذه الأرواح – كأن يستحضرها السحرة والعرافون بسلطانه, وهم فى الحياة الأخرى, فهذا لا يستثيغه عاقل ولا يؤيده نص كتابى, وهو أمر بعيد عن الصواب إطلاقاً. ذلك لأن الروح بعد رحيلها من عالم الزمان يكون الجسم الترابى قد رجع إلى الأرض كما كان, أما هى (الروح) فترجع إلى الله الذى أعطاها (جا12: 7), بمعنى أن عالم الأرواج فى نطاق السلطان الإلهى المباشر, لأن السلطان الإلهى له السيطرة التامة على هذه الأرواح.

    كما أن هناك اعتراضاَ آخر, وهو أن إبليس ليس من شأنه الإسهام فى النصح والإرشاد, وليس من دأبه الهداية إلى الخير, لأنه شرير وعدو الخير, وحديثه دائماً ملتو وفى نطاق الأكاذيب, لأنه كذاب وأبو الكذاب (يو8: 44), والكلام الذى سمعه شاول كله صدق ومذكر له بأقوال الرب وإنذاراته.

    الخلاصة أن استحضار روح صموئيل ليس من حق إبليس فى سلطانه, وليس لإبليس أى دخل فى هذا الاستحضار.

    2- أما كيف استحضرت العرافة روح صموئيل وليس ذلك فى طوقها كعرافة تعمل بسلطان إبليس!! فتعليل هذا الاستحضار هو أن حكمة الرب كثيراً ما تدخل فى وسائل الإرشاد والإنذار والتوجيه, كما تدخلت فى تطاق حماره بلغام التوبيخية (ع\\\\22: 22 – 35) , فلا يفهم من هذا أن الحمارة كانت تعى ما تقوله لبلعام, بل أن قوة الرب حركت لسان الحيوان لتوبيخ الإنسان, والحيوان لا يعى شيئاً على الإطلاق!! وكما سخر الكوكب ال1ى اهتدى به المجوس غلى المسيح (مت2: 1 – 12), وليس فى هذا أى تاييد لمبدأ التنجيم, بل هى حكمة الخالق مع خلائقه ومخاطبته معه بلغتهم البشرية الهزيلة لغبلاغهم بواسطتها مقاصده السامية ومعلناته الإلهية (يو3: 12).

    * على هذا المنوال, لما لجأ شاول إلى العرافة بعدما أغلقت دونه كافة منافذ الإرشاد, إذ كان مغضوباً عليه من الله, وقد أسلمه إلى ذهت مرفوض وتخلت عنه النعمة (1صم16, رو8 – 1: 18 – 21 , 28 – 32), قد لجأ إلى العرافة, أرسل الرب روح صموئيل حقيقة, وليس بسلطان العرافة, ولكن بسلطان ؟إلهى, وبطريقة تدبيرية لإنباء شاول بإنذارات الرب لعله يستفيد فيهتدى.

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:37 am

    والرأى الثانى: هو أن الروح التى تحدثت مع شاول ليست روح صموئيل بالذات’ ولكن روح ملاك جمّلها الرب رسالة إنذار شاول فى شكل وصوت صكوئيل, فهكذا ظهرت الرةح للعرافة وتحدثت مع شلول.

    وفى كلا الرأيين نلمح يد الرب تدرب الحوادث فى حكمة عالية, وسبحانهو له المجد, الذى لا يشاء موت الخاطئ بل يريد أن الجميع يخلصون وإلى معرفة الحق يقبلون (حز18: 23, 1تى2: 3 , 2بط3: 9).
    فلنحذر اذاً محضري الأرواح ومستشيري الموتي


    فلنحذر اذاً محضري الأرواح ومستشيري الموتي مؤكدين لهم أنهم سيقعون لا محالة في يد الحية القديمة، بواسطة أهل المكر والدهاء، وأنه سيخدعهم ويقدم لهم مختلف أنواع الاكاذيب، ولا عجب في ذلك لأن السيد المسيح يسميه ( كذاباً وأبا كل كذاب ) أما أن أراد الرب ان يرسل أرواح الابرار إلي الأرض، فهذا في سلطانه هو لمجده، كما أرسل موسي وايليا علي جبل التجلي ليشهدا عن الأم المخلص الفدائية .
    تحضير الأرواح خرافة .. أبي حي يرزق ‍‍‍‍‌‍‍


    من أعجب ماحدث في موجة التهوس بتحضير الارواح أن شاباً أراد أن يعرف المتهوسين بهذا الأمر، ضلالتهم الكبري بأن طلب تحضير روح والده، وإذ حضرت كالمعتاد… اجابت علي كل الاسئلة التي قدمت لها ثم انصرفت وعندئذ وقف الشاب ضاحكاً متهكماً وقال للحاضرين: "إن والدي لا يزال حي يرزق ولا تزال روحه فيه
    بعض اضرار مناجاة الأرواح


    لمناجاة الارواح أخطارها الروحيه و العقليه و النفسيه و الجسديه

    الأخطار الروحية:

    اذ نضع أنفسنا في فم الشيطان ليعلن لنا افكاره وكأنها آية ويلعب بعواطفنا ويقسي قلوبنا ضد حق الله الصريح المختبر

    الاخطار العقلية:

    اذ يظلم العقل ويطمسه ويحدد له دائرة فكرية تكثر فيها الاخطاء والجنوح من المعقول إلي عالم الخيال مما يغذي الاوهام ويزيل الحقائق

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:38 am

    الاخطار النفسية :

    اذ يملأ النفس من الهواجس والخيالات مما يكثر القلق والانزعاج، أو يقدم الطمأنينة الوقتية الكاذبة التي قد تقود الي هدم السعادة والهناء الداخلي .

    الاضرار الجسدية:

    اذ يحطم الاعصاب ويمنع النوم، ويفني الابدان ويحطم الرأس وفي هذا كله غضب وهلاك من الله0
    هل حضور جلسات استحضار الأرواح يعتبر خطية؟


    سؤال : هل حضور جلسات استحضار الأرواح يعتبر خطية؟

    الإجابة: إذا كان الغرض من الحضور هو مجرد حب الاستطلاع والوقوف علي خداعات إبليس لفضحها علي ضوء كلمة الله، فليس في هذا خطية [ أع 16:17 و 33 – 31 و 1 يو 4: 1 – 3 ] . وإنما ليكن هذا الحضور بشروط :

    (1) أن يكون الراغب في الحضور بنعمه الله محصناً بدراسة الكتاب المقدس وأنفاس الآباء القديسين معلمي البيعة المقدسة حتي لا يقع في حبائل ابليس [ يو 29:5 ومت 4: 1 – 11 وغل 1: 6 – 9 و 2 تس 2: 1 – 2 ]

    (2) أن لا يعاود التردد علي جلساتها مرة أخري لئلا يكون عثرة للغير [ مت 7:18 ]

    (3) أن يقنع الغير بما أقتنع به من بطلان أضاليل علم استحضار الأرواح، ومخالفتها للمباديء المسيحية
    قمه البدع و الهرطقات .. تحضير روح السيد المسيح
    قال نيافه العلامه الكبير مثلث الرحمات الأنبا لوكاس مطران منفلوط الأسبق في الجزء الثاني من كتابه التحفه اللوكاسيه في حل المشاكل اللاهوتيه: لعل مما يؤيد تناقض موضوع استحضار الأرواح مع التعاليم المسيحيه ما قرأناه أخيرا بأحدي المجلات المصوره عن حديث للسيد المسيح أدلي به علي لسان أحد وسطاء علم استحضار الأرواح ؟؟؟!!! و ملخص الحديث هدم للمسيحيه ؟؟؟!!! لأنه يطعن في صحه الأنجيل دستور المسيحيه ؟؟؟!!! . اليس مما يضحك الثكلي ان يقال بصمت السيد المسيح عشرين قرنا . و لا يتحدث عن تزييف مزعوم لأنجيله الا في القرن العشرين علي لسان وسطاء علم استحضار الأرواح ؟؟؟ و هو الذي وعد كنيسته بأن

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:39 am

    ابواب الجحيم لن تقوي عليها [ مت 16 : 18 ] و بأن كل اله صورت ضدها لا تنجح و كل لسان يقوم عليها تحكم عليه [ اش 54 : 17 ] و بأنه معها يحميها و يسيج حولها كل الأيام و الي انقضاء الدهر [ مت 28 : 20 ] . و بأن السماء و الأرض تزولان و كلامه لا يزول [ مت 24 : 34 ] فليس من الغريب بعد كل ذلك ان نقرر مناقضه علم استحضار الأرواح للتعاليم المسيحيه .
    لماذا تتم جلسات تحضير الأرواح في الظلام و بمعاونه الأشعة الحمراء


    يقول العلامه مثلث الرحمات نيافه الأنبا لوكاس : ان التعاليم المسيحيه تؤيد ظهور ارواح الشهداء و القديسين و الملائكه بحسب مشيئه الرب . و ليس بناء علي وسائل ( علم استحضار الأرواح ) من موسيقي صوتيه آليه أو خلافه , و في نطاق الظلام , ذلك لأنهم ليسوا من ظلمه , بل جميعهم أبناء نور و ابناء نهار فليسوا في ليل و لا ظلمه [ تس 5 : 5 ] و لا يترنمون مع اعمال الظلمه غير المثمره [ أف 5 : 11 ] . فلقد ظهر الملائكه للرعاه في فجر الميلاد المجيد في رائعه اشراق أضواء مجد الرب [ لو 2 : 9 ] . و اذا ظهرت ارواح الملائكه و الشهداء و القديسين في ظلام الليل أنارته و احالته الي نهار يباهر ضياء مجد الرب . كما انها اذا ظهرت في النهار لا تؤذيها رائعه اشراق الشمس كما تنأي من اضوائها أرواح عالم استحضار الأرواح ؟1 التي تتخذ من ظلام الليل مجالا مناسبا لظهوراتها و تجلياتها و نشاطها الذي تقول به مباديء العلم المذكور .

    و اذا كان ( اكتوبلازم ) علم استحضار الأرواح الذي تتجسد به أرواح عالمه الروحي لا يتحمل الأضواء لئلا ( يذوب ) ؟! و اليق مجال له هو ( الظلام ) ؟! بمعاونه الأشعه الحمراء لتسهيل الرؤيا و المشاهده , فكيف يعلل ( علم استحضار الأرواح ) ظهور الملائكه و الشهداء و القديسين في بهاء الأنوار المشرقه ليلا و نهارا ؟! و لماذا لا تتأثر العناصر الحسيه التي يظهرون فيها و لا تذوب بفعل الأضواء الباهره ؟! و لماذا لا يلجأون الي الظلام لأجراء اشفيتهم و باقي معجزاتهم أسوه بأرواح ( علم استحضار الأرواح ) . السر في ذلك ان الملائكه الأطهار ارواح نورانيه لا تزال صلتهم بالرب تزيدهم بهاء و اشراقا و ضياء فلا يهربون من النور , و تصرفاتهم دائما في النور , كذلك الشهداءو القديسون علي حد تعبير بولس الرسول جميعهم أبناء نور و ابناء نهار

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:39 am

    فليسوا من ليل و لا من ظلمه [ تس 5 : 5 ] و لهذا لا ينسجمون و لا يترنمون مع الظلام و لا مع اعمال الظلمه غير المثمره [ أف 5 : 11 ] , و ظهورهم و تصرفاتهم دائما في نطاق النور و الأشراق و البهاء سواء كان ذلك أبان الليل أو أثناء النهار .
    تناســــخ الأرواح


    يحرم أهل العالم انفسهم من الرجاء المسيحي الحي المضمون بقيامه السيد المسيح من الأموات و التجائهم الي الأفكار المريضه و الأعتقادات العجائزيه . و من بين الأفكار التي يؤمن بها البعض موضوع تناسخ الأرواح أو خروج الروح من جسد الأنسان عند موته ثم دخولها في جنين آخر ثم تولد و تبدأحياه جديده في زمن جديد . و ليس شرطا ان تدخل في جنين بشري بل يمكنها ان تصبح جنين لكلب او قطه او أي حيوان . علما بأن الكتاب المقدس يحسم مثل هذه الأمور بقوله ( وضع للناس ان يموتوا مره ثم بعد ذلك الدينونه ) [ عب 9 : 27 ] . و لكنه ابليس اللعين مصدر كل الافكار الشريره .
    هذا الكلب هو ابني


    كان ملك سيام و زوجته في زياره رسميه لفرنسا في اواخر القرن التاسع عشر . و ذات يوم ذهب الملك و الملكه يردان الزياره لرئيس جمهوريه فرنسا في قصره و بينما الجميه جالسون انطلق من احدي الحجرات كلب صغير تبين فيما بعد انه كلب ابنه رئيس الجمهوريه . انطلق و اقبل علي ملكه سيام يلحس يديها و يحرك ذيله . ثم قفز و استوي علي ركبتيها و هو يشمها .ز و كم كانت دهشه رئيس الجمهوريه و قرينته عندما شاهدا الملكه تنفجر بالبكاء الشديد و تضم الكلب الصغير الي صدرها و تقبله . و سألت : كم عمر هذا الكلب ؟ . فأجابوها : نحو عامين . فصاحت : تماما هو ابني بعينه , و قد عرفته . و قد توفي منذ عامين .

    و هنا لم يجد رئيس الجمهوريه بدا من ان يستدعي ابنته و بعد ان شرح لها الموقف طلب منها ان تترك لجلاله الملكه الضيفه ( ابنها المرحوم ) و تقدمه هديه لها.

    هذا ما يفعله ابليس في عقول من يسيرون خلفه و يتبعون افكاره الخاصه بعالم الأرواح

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:40 am

    طبيعة الأرواح الشريرة


    الأرواح الشريرة هي أرواح غير مادية، كالملائكة، وقد كانت فعلاً يوماً ما من عداد الملائكة، فهي لم تخلق شريرة، بل كانت طاهرة وسقطت بسقوط رئيسها لكبريائه ولتمرده علي الله [ حز 28: 11 – 17 و 2 بط 4:2 [

    بعض صفات الأرواح الشريرة

    (1) بما أنها خلقت أصلاً من نار وريح كالملائكة، فهي لذلك خفيفة وسريعة وقابلة للتشكل0

    (2) أنها منظمة تحت رئاسات [ أف 12:6] لذلك تتعاون معاً [ مت 12: 43 – 45] ولا تنقسم بعضها علي بعض (مر 26:3)

    (3) انها تعرف الماضي والحاضر، أما المستقبل فقد تعرفه عن طريق الاستنتاج فقط [ 1 صم 9:27 واع 16:16 ]

    (4) تحب السكن في الظلام [ اف 2:2 ] في الاماكن الخربة والمتعبة [ مر 5: 3 و 5 ]

    (5) نشيطة تتجول وتتمشي في الأرض التماساً للشر [ أي 7:1 ]

    (6) تحل في البشر وتعذبهم [ مر 189 ] وتصيبهم في عقولهم أو في أجسادهم [ مت 32:9 و 23 ]

    (7) لها سلطان علي عناصر الطبيعة وتستخدمها لمحاربة أولاد الله كما تستخدم الأشرار لذلك الغرض [ أي 16:1 و 19 و 15 و 17 و 7:2 ]

    (Cool لا تجرب أولاد الله إلا بعد استصدار الأذن منه [ أي 12:1 ] وهو يحدد لها مقدار التجربة [ أي 6:2 ] ومدتها ايضاً [ رؤ 10:2 ] وقد لا يسمح بأذيتهم حسب أرادته [ عد 23:32 ]

    (9) وقد تحل في الحيوانات وتقتلها [ مر 13:5 ]

    (10) السيد المسيح أعطي لكنيسته سلطاناً علي اخراج الشياطين [ مر 17:16 ]

    (11) تعرف السيد المسيح وتخشاه وتعلم أنه سيدينها [ مت 29:8 ] كما انها تميز اتباعه الحقيقيين من غيرهم ] مر 17:16 ]

    ( 12 ) يوجد جنس منها قوي وصعب ( لا يخرج إلا بالصلاة والصوم ) [ مر 9: 25 – 29 ]

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:41 am

    أين تتواجد الأرواح الشريرة الآن وما حالها؟


    (1) بعض الأرواح الشريرة الآن في سلاسل الظلام [ بط 4:2 ]

    (2) والبقية في الهواء المحيط بنا [ يو 21:21 و 3:14 وكو 4:4 ورؤ 12: 40 و 8 – 9 ]

    (3) أن عملها الآن هو اقتناص الإنسان بالخطيئة ولذلك صارت لهم قوة عظيمة عليه [ كو 3:4 واف 2:2 و 6: 12 ] ويسكنونه [ لو 2:8 ]

    (4) أما المؤمن فلا قوة لهم عليه [ رؤ 5: 9- 13 و 14 ]
    ماذا يفعل المؤمنون ازاء الأرواح الشريرة؟


    (1) لنحذر خداعها لأنها تقلد عمل الله كما قلده سيمون، لكنها ستفشل

    (2) لا تستطيع أن تسكن أولاد الله، مع روح الله … وكيف يجتمع الظلام والنور في مكان واحد؟

    (3) لنحذر من الارتداد لأنه في هذه الحالة يقول الشيطان أرجع إلي بيتي الذي كنت فيه، فيأتي ويجده مكنوساً (من النعمة) ومزيناً (بالزينة التي يحبها هو من شرور ومفاسد) فيأخذ سبعة أرواح أخر اشر منه وتأتي وتسكن في ذلك الإنسان فتصير أواخره اشر من اوائله [ لو 11: 24 – 26 ]

    (4) دعنا نتقدم لاخراجها من النفوس التي تسكنها و بالسلطان المعطي لنا من الله نأمرها بالخروج [ مر 17:16 ] لكن المهم أن نسبق ذلك بالصلاة والصوم

    (5) ان نحذّر من تخرج منهم الشياطين أن لا يعودوا للخطية لئلا يصير لهم اشر

    (6) أن نحذّر الوسائط البشرية لغلبة الأرواح الشريرة التي منها:

    (1) فلنحذر محاولة اخراجها بالضرب والاهانة فهذا لو جعل الشياطين تخرج فالي حين، فضلاً عن أن هذا يضر من بهم الأرواح الشريرة، وقد مات رجل في احدي القري عن طريق شدة الضرب ليبرحه الروح النجس فبارحته روحه

    (2) والبعض يستعملون التعزيم والاقسام، ونحن نعلم ماذا فعلت الأرواح الشريرة لما استعمل اولاد سكاوا هذه الطريقة – ولو أنهم استعملوا بلا حق وبطريقة عالمية – طريقة بولس بواسطة تقليده

    (3) فلنحذر استخدام كتب السحر واحجبته وتعاويذه فالشيطان كما عرفنا الرب لا يخرج شيطاناً إلا أن كان للخداع لكي يأتي معه بسبعة أشر منه لتسكن الإنسان

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:41 am

    (1) فلنحذر استعمال اسم الله، ألا بقلب نقي، بل لأجل المال0 وهذه الطريقة كان يتبعها غالباً بلعام بن بعور0 لكن الرب خذله لما أراد أن يلحق بشعبه ضررا
    الأرواح الشريرة تخرج بصلاة الاتضاع


    اجتمع كثيرون ليطلبوا الرب ليخرجوا أرواحاً شريراً من سيدة فلم يستطيعوا، واخيراً عينوا يوماً للصلاة والصيام لأجل هذا الغرض، وجاءت أمرأة فقيرة متقدمة في الايام تشترك معهم، ولما طلبت الدخول لم يسمحوا لها اذ احتقروها لفقرها، فما كان منها إلا أن ركعت خارج الباب وبدأت تصلي ولم تستمر طويلاً حتي صاح الروح الشرير يقول ( ابعدوا المرأة العجوز التي وراء الباب، وها أنا أخرج، أبعدوا المرأة العجوز التي وراء الباب وها أنا أخرج ) وهكذا خرج الروح الشرير بقوة صلاة العجوز التي صلت وراء الباب منكرة لذاتها ومتواضعة فأكرم الرب انسحاق قلبها، وقوة ايمانها، أمام كبرياء من صلوا وصاموا، ومع ذلك فقد فشلت اصوامهم وصلواتهم اذ كان ينقصهم ذهب التواضع والروح الوديع الهادي الذي هو قدام الله كثير الثمن0
    القديس مقاريوس يكتشف أسلحة الشيطان المحتال


    جاء عن القديس مقاريوس أنه كان فى وقت ما مسافراً فى أقصى البرية, فأبصر شخصاً هرماً حامل حملاً ثقيلاً يحيط بسائر جسمه, وكان ذلك الحمل عبارة عن أوعية كثيرة فى كل منها ريشة, وكان لابساً إياها بدلاً من الثياب, فوقف مقابله وجهاً لوجه يتأمله, وكان يتظاهر بالخجل تظاهر اللصوص المحتاين, فقال للبار: ماذا تعمل فى هذه البرية تائهاً وهائماً على وجهك؟ فأجابه الأب قائلاً: أنا تائه طالب رحمة السيد المسيح, ولكنى أسألك أيها الشيخ باسم الرب أن تعرفنى أيضاً ما هى هذه الأوعية المحيطة بك, وما هو هذا الريش أيضاً..؟وقد كان الثوب الذى عليه مثقباً كله, وفى كل ثقب قارورة فأقر العدو بغير اختياره وقال: يا مقاريوس, أنا هو الذى يقولون عنه شيطان محتال, أما هذه الأوعية فبواسطتها أجذب الناس إلى الخطيئة, وأقدم لكل عضو من أعضائهم ما يوافقه من أنواع الخديعة, وبريش الشهوات أكحل من يطيعنى ويتبعنى, وأأمر بسقوط الذين أغلبهم, فإذا أردت أن أضل من يقرأ نواميس الله وشرائعه, فما على إلا أن أدهنه من الوعاء الذى على رأسى, ومن أراد أن يسهر فى الصلوات والتسابيح فإنى آخذ من الوعاء الذى على حاجبى وألطخ عينيه بالريشة وأجلب عليه نعاساً كثيراً وأجذبه إلى النوم. والأوعية الموجودة على مسامعى معدة لعصيان الأوامر, وبها أجعل من يسمع

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:42 am

    إلى لا يذعن لمن يرشده. والتى عند أنفى بها أجتذب الشاب إلى اللذة. أما الأوعية الموضوعة عند فمى فبواسطتها أجتذب النساك إلى الأطعمة. وبها أجتذب الرهبان إلى الوقيعة والكلام القبيح, وبذور أعمالى كلها أوزعها على كل من كان راغباً. ليعطى أثماراً لائقة بى. والتى عند صدرى فهى مخزن أفكارى, ومنها أسقى القلوب مما يؤدى إلى سكر الفكر وأشتت وأبعد الأفكار الصالحة من أذهان أولئك الذين يريدون أن يذكروا مستقبل حياتهم الأبدية. أما الأوعية الموجودة عند جوفى, فهى مملوءة من عدم الحس, وبها أجعل الجهال لا يحسون وأحسن لهم المعيشة على مذبح الوحوش والبهائم.. أما التى تحت بطنى, فمن شأنها أن تسوق إلى فعل سائر أنواع وضروب الزنى والعشق واللذات القبيحة, والتي على يدى فهى معدة لضرب الجسد والقتل, والمعلقة وراء ظهرى ومنكبى, فهى مملوءة من أنواع المحن المختصة بى, وبها أقارع الذين يرومون محاربتى فأنصب خلفهم فخاخاً. وأذل من كان على قوته متكلاً, والتى على قدمى فهى مملوءة عثرات أعرقل بها طرق المستقيمين. من شأنى أن أخلط فى بذر فلااحتى صنوفاً من الحسك والشوك. والذين يحصدون منها يساقون إلى أن ينكروا طريق الحق.

    وبعد أن قال هذا, صار دخاناً واختفى. وعندئذ ألقى القديس مقاريوس بنفسه على الأرض وابتهل إلى الله بدموع لكى يحارب بقوته عن الضعفاء سكان البرية ويحفظهم.
    أين هو الراقد معك ؟


    جاء فى بستان الرهبان عن أحد الشيوخ قوله:

    حدث إنى كنت سائراً فى الصعيد مع رجل إسماعيلى, وأمسى علينا الوقت ولم نسطتع أن نصل إلى سكن لنلتجئ فيه إلى الغد, وبينما نخن محتارون وخائفون من الوحوش, صادفتنا برية عتيقة, فدخلناها لنسترح إلى الغد.

    فوقفت ورشمت علامة الصليب المقدسة من ناحيتى هذه وخذخ, ثم رشمتها أيضاً تحت رأسى ورقدت.

    وفى منتصف الليل, إذ بنا نسمع صهيل خيل, وصياحاً, وخيالاً عظيماً وقلقاً من الجنون, ورأيت واحداً أجلسوه على كرسى مثل والى, وأمر القيام بين يديه أن يخلو البرية حيث كنا راقدين, وأخرجوا الراقد معى, وضربوه جتى شارف الموت, وكانوا يقولون له: (أين هو الراقد معك؟) فيقول لهم: (فى الموضع الذى كنت راقداً فيه).أما هم, فإنهم إذا أرادوا الدخول إلى مرقدى يرون علامة الصليب المقدس فيهربون إلى خلف, ويقعون على وجوههم, وفى رجوعهم إلى الجالس على الكرسى,

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:43 am

    كانوا يعاقبون ذلك الإسماعيلى جداً, ويصيحون عليه بأصوات مختلفة قبيحة, قائلين: (أين الذى دخل معك؟) فيقول لهم: (إن موضعه فى الداخل\ راقداً).

    أما أنا فصرت كالميت من الخوف الذى لحقنى, وهم كلما اقتربوا منى ونظروا علامة الصليب, يهربون إلى الخلف ويقعون على وجوههم, وكان الجالس على الكرسى يقول لهم: (مابالكم لا تحضرونه؟) فكانوا يقولون له: (إذا نحن دنونا منه, ننظر إلى علامة الصليب, فلا نقدر أن نقف, بل نهرب إلى خلف ونسقط على الأرض) فيقول لهم: (اصعدوا إلى الهواء, وانزلوا عليه من فوق وأتونى به), فكانوا لما يأتون إلى, ينظرون إلى علامة الصليب على رأسى, فيهربون إلى خلف, ومكثت هكذا فى هذا الانوعاج العظيم, حتى أشرق النور, حيث ذهبوا خائبين, تاركين ذلك الرجل قريباً من الموت, وقد عجبت إذ لم يقدروا على الدمو منى وقلت: (سبحان السيد المسيح صاحب العلامة).

    أما ذلك الرجل الذى ضربوه, فقد تعجب منى لما رآنى, وقال: (لماذا لم يقدروا أن يضربوك وضربونى أنا؟), فأعلمته بعلامة الصليب المخلص الذى لسيدنا يسوع المسيح, فعندما سمع منى هذا مضى وتهمد, وصار مسيحياً مختاراً وأكمل عمره وهو لابس السلاح, المثال الذى لإلهنا يسوع المسيح).
    غاص فى الأرض وانطفأت المصابيح وولوا هاربين


    + جاء فى بستان الرهبان أنه كان فى زمان بوريق الملك رجل يقال له الوسيط, تشبه بالمسيخ الدجال فى سحره, وكان قد أدرك بسحره ما لم يدركه أحد ممن كان قبله من السحرد, وكان له صديق يعمل كاتباً ويخاف الله, فأراد الساحر أن يطغيه بعمله السحر, فدعاه ليلة وركبا فرسين وخرجا من المدينة أول ساعة من الليل.فلما انقضى نصف الليل, وإذ هما فى بقعة سهلة ليس فيها مدينة ولاقرية, فوجدا باباً فى قصر فقرع الساحر الباب, ففتح لهما ولقيهما جماعة لومهك أسود, فسلما على الوسيط وأدخلوهما كوضع مجلس كبير فيه منبر وكراسى موضوعة, وفى الةسط كرسى وعليه شخص عظيم أسود اللون, وعن يمينه وشماله كثيراً من السود قيام, فخر الساحر ساجداً له فقال له بابتسامة: (مرحباً بالوسيط. قد قضيت حوائجك؟ فقال من أجل هذا أتيت لأشكركو فجلس الساحر عن يمينه, فلما رآهم الكاتب زهد بهم, ووقف ورتؤ الوسيط فقال الرئيس: من هذا الذى معك؟ فقال: عبدك. فالتفت له الرئيس وقال: أنت عبدى؟ فصلب الكاتب على وجهه وقال: أنا عبد الآب والابن والروح القدس. فوقع الأركون من مجلسه وغاص فى الأرض وانطفأت المصابيح وولوا

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:43 am

    هاربين, وغرق القصر بكل من فيه والساحر ولم يبق إلا الكاتب والفرسان فقط, فلم يلتفت. ولكنخ ركب فرساً وترك الأخرى. وسار فى المدينة وقرع على الباب ففتح له وأخبر بكل ماناله.

    وبعد ذلك. لجأ غلى رجل من الآباء يخاف الله, ففيما هما فى صلاتهما أمام أيقونة السيد المسيح صرفت الأيقونة وجهها عن البطريرك,ونظرن إلى الكاتب فتحول الأب إلى الشرق الذى كان فيه الكاتب فحولت وجهها أيضاً إلى الكاتب, فخر الأب قبالتها ساجداً, وقال: يارب, لا تصرف وجهك عنى, بل أظهرلى يارب وارحمنى, فإننى لا أعلم بأننى خاطئ. ولما أكثر من هذا القول ومثله وهو باك نظرت الأيقونة للكاتب وقالت للأب أنا أعلم أنك تعطى للمساكين مما أعطيتك ونرحمهم وأنا كافيك عن ذلك وأما هذا القديس فحقه على واجب.
    الهلاك الابدي للأرواح الشريرة اذ لا خلاص لها


    أن الله لم يدبر، لحكمه عنده خلاصاً للشيطان وأرواحه النجسة والسبب و ذلك لأنهم تكبروا علي الله عمداً، ولم يسقطوا بالغواية كآدم . كما أن طبيعتهم صارت شريرة إلي درجة أنهم عن اصرار يحاربون الله، ويريدون اتلاف عمله وتعطيل مجده، لذلك هم محفوظون للدينونة بلا شفقة [ بط 4:7 ] والمسيح سيدينهم [ مت 29:8 ] .
    الظهورات الروحية


    أن الظهورات الروحية التي تظهر بها تلك المخلوقات الروحية للبشر في صور بشرية… مرة في صورة رجل… ومرة في صورة إمرأة… مرة في صورة شيخ، ومرة أخري في صورة طفل… فإنما هذه الصور هي أشكال غير حقيقية يظهرون فيها بإذن من الله الذي أعطي لأرواح الملائكة إمكانية الظهور في مثل هذه الأشكال لتوصيل رسالة للبشر أو لعمل منفعة لنا… أما هذه الملائكة الساقطة فإنها تستخدم هذه الإمكانيات لمحاولة تضليلنا وخداعنا وتشكيكنا حتي في أعمال الله، وهذا هو هدفهم دائماً . وعلي ذلك فإن تظاهر تلك الأرواح الظاهرة في أشكال بشرية أو قد تظهر في أشكال بعض الحيوانات بالأكل والشرب إنما هو عمل إعجازي لحرق تلك المأكولات

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:44 am

    والمشروبات وإخفائها وكأنها تؤكل وتشرب وتهضم من خلال أشكالهم التي يتظاهرون بأنها أشكال حقيقية … لأن هذه الأشكال ليس لها أجهزة مضغ أو هضم أو…

    وقد ذكر لنا الكتاب المقدس الكثير عن هذه الأمور … مثل ظهور ملاكان مع الرب لأبراهيم… وذهابهما إلي سدوم وعمورة لإنقاذ لوط وأسرته من الحريق الذي أصاب المدينة… وإخراجهما له مع زوجته وإبنتيه… والملاك رافائيل الذي صاحب طوبيا في رحلته وأنقذه من مخاطر كثيرة… كذلك ظهور الشياطين لبعض القديسين من الرهبان علي هيئة نساء جميلات لإغرائهم … وظهور البعض كأنهم لصوص أو مقاتلين لتخويفهم و …
    كيف تتجرأ الأرواح الشريرة و تسكن في
    بعض المسيحيين المعمدين ؟؟!!


    سؤال : يقول البعض : رأينا بعض المسيحيين بهم ارواح شريره فكيف تتجرأ الأرواح الشريره و تسكن في بعض المسيحيين المعمدين ؟؟!!

    الأجابه : لاشك في أن المؤمن الذى اعتمد بالماء والروح قد تحرر من عبودية إبليس (يو3: 3 , 5 , كو2: 12 , تى3: 4, 5 , 1بط3: 21, 22). وأصبح فى عداد أولاد الله الحاصلين على جميع نعم بركات الفداء. إنما لا يغيبن عن البال, أن الفادى رئيس خلاصنا الذى ترك لما مثالاً لنتبع خطواته (1بط2: 21), بعد المعمكودية مباشرة بدأ جهاده فى البرية مجرباً من إبليس أربعين يوماً وأربعين ليلة (مت3: 16, 17 , 4: 1-3), لنتعلم كيف أن رئيس خلاصنا قدوة لنا بذاته, بوصفه رئيس جند الرب (يش5: 14). فالمؤمنون مدعوون إلى الجهاد (2نى2: 6 , 4: 7), ولهذا يلزمهم السهر على الدوان (2بط5: 8 , 2نى2: 3), ولهم أسلحة الجهاد الروحى (أف6: 10 – 17) (إذن من يظت انه قائم فليحذر أن يسقط) (1كو10: 12), فليس غريباً ان يهاجم ابليس المؤمنون بشتى وسائله الشريرة وليس غريباً أن يحج ابليس ثغرة او ثغرات فى المؤمن ليتسلل منها إلى صميم إنسانيته فيلبيها!!!

    بناء عليه, يلتوم شعب الله بالسهر والحرص واليقظة وعجم التواكل, متخذاً من النهاية السيئة لشعب الله فى العهد القديم درساً وعبرة (.. فهذه الأمور حدثت لنا حتى لا نكون نحن مشتهين شروراً كما اشتهى أولئك.. فهذه الأمور جميعها مثالاً كتبت لإنذارنا..) (1كو10: 1 – 12).

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:44 am

    لم يكن سبب الشرور فى القديم أن روح الله ترك البشر (لا يدين روحى فى الإنسان إلى الأبد) (تك6: 3) فهلكوا بالطوفان! والشرور فى كل زمان ومكان تشوه الإنسانية وتسئ إلى روح الله القدوس (أف4: 30), والقلب البشرى الذى أعده الخالق ليكون هيكلاً له (2كو6: 16) تفسده الشرور فتكون فيه للثعالب (الخبائث) أوجرة ولطيور السماء (الأبالسة) (مت13: 4 , 19) أوكار, أما ابن الإنسان فلا يجد فيه موضعاً يسند إليه رأسه (لو9: 58), فليس غريباً أن تهاجم الثعالب المفسدة للكروم بيتاً للرب هجره روح الله (تك6: 3) "لأنه إذا كانوا بعدما هربوا من نجاسات العالم بمعرفة الرب والمخلص يسوع المسيح يرتبكون أيضاً فيها فيتغلبون فقد صارت لهم الأواخر أشر من الأوائل.." (2بط2: 20 – 22). "إذا خرج الروح النجس من الإتسات يجتاز فى أماكن ليس غيها ماء, يطلب راحة ولا يجد, ثم يقول ارجع إلى بيتى الذى خرجت منه. فيأتى ويجده فارغاً مكنوساً (من الفضائل) مزيناً (بالرذائل), ثم يذهب ويأخذ معه سبعة أرواح أخر أشر منه فتدخل وتسكن هناك. فتصير أواخر ذلك الإنسان أشر من أوائله" (مت12: 43- 45).

    ولما كان هذا الجنس لا يخرج إلا بالصلاة والصوم (مت17: 21), فحتى بعد خروجه يجب أن يتضاعف جهاد الإنسان وبزداد, ليضمن بنعمة الفادى إلتصاقه بالرب, وإلا فإن إبليس المتربص بالإنسان الدوائر يعود فيجد فيه الثغرات التى يتسلل منها ليسكن هناك (2بط2: 20 – 22 , مت12: 43 , 45).
    حقيقة ما يقال عن (المخاوين للشياطين)


    سؤال : اريد الأستفسار عن حقيقة ما يقال عن (المخاوين للشياطين) وما يزعمونه من العلاقات الجنسية التي يرتبط بها بعض الناس من الرجال والنساء مع الشياطين .

    الأجابه:نسمع قصصاً يرويها بعض الناس عن أن هناك من الشياطين يتزاوجون مع بنى البشر. ومن الغريب أننا نسمع أن هؤلاء الشياطين ينجبون أولاداً وبناتاً من بنى البشر. ونحن لا نؤمن أبداً بهذه الأمور.. ولا نستطيع أن نقبل هذا المنطق الذى يعتبر فى حكم المستحيل. كما أنه ليس له سند عقيدى فى الديانة المسيحية.. ولا يوجد سند تاريخى أيضاً، فنحن لا نعرف أحداً من البشر يرجع نسبه إلى الشياطين. فإنهم أرواح ليس لهم أجساد كثيفة مادية مثلنا وبالتالى فهم لا يتعاملون مع البشر معاملة الجنس الواحد...

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:45 am

    مصدر هذه الروايات .. من بابل الي اليهود .
    و من اليهود الينا


    ان ما يرد من قصص قديمة خيالية عن تزاوج الجن بالبشر وإنجاب ذرية مشتركة.. وظهور الجنية لبعض الأشخاص فى أماكن معينة وفى أوقات محددة.. أو إختفاء أحد الأفراد ليتزوج من الجن رجلاً كان أو إمرأة.. التى تحكى أحداث تتم بين البشر والجن وكلها من نسج الخيال.. وتلك المعتقدات التى تتوافر عن خلق الله لجنساً وسطاً بين الملائكة (أبرار أو أشرار) والبشر إنما هو من مصادر بابلية قديمة إنتقلت إلينا عن طريق اليهود الذين عاشوا فى بابل بعد السبى وقد وردت فى كتبهم القديمة..
    تخاريف ... التلمود يذكر أن الشياطين من نسل آدم


    ونحن نقرأ فى كتاب ( التلمود شريعة بنى إسرائيل حقائق.. ووقائع ) ترجمة وإعداد الأستاذ محمد صبرى ما يلى:

    (… والتلمود يذكر أن الشياطين من نسل آدم، هؤلاء يطيرون فى كل إتجاه.. وهم يعرفون أحوال المستقبل باستراق السمع.. ويأكلون ويشربون مثل الإنسان.. والشياطين الذين من نسل آدم أنجبهم آدم بعد أن لعنه الله.. ورفض هو أن يجامع زوجته حواء حتى لا تلد ذرية تعسة.. فجاءت له شيطانة إسمها (ليليت) كان يأتيها مدة 130 سنة فولد منها شياطين.. وأن (ليليت) عصت آدم زوجها، فعاقبها الله بموت أولادها.. فهى ترى كل يوم مائة من أولادها يموتون أمامها.. وهى دائماً تعوى كالكلاب ويصحبها مائة وثمانون ملكاً من الأشرار.. والشياطين أنواع بعضها مخلوق من الماء والنار، وبعضها مخلوق من الهواء وبعضها مخلوق من الطين.. أما أرواحهم فمخلوقة من مادة موجودة تحت القمر لا تصلح إلا لصنعها.. وبعض الشياطين يسكن الهواء، وهؤلاء يسببون الأحلام للإنسان، وبعضها يسكن قاع البحر.. وهؤلاء إذا تركوا وشأنهم تسببوا فى خراب الأرض..وبعض الشياطين تسكن أجسام اليهود المتعودين على إرتكاب الخطايا.. والشيطان يحب الرقص بين قرنى الثور فى المربط، ولهذا يمنع الناس من أن يركبوا على ظهور الثيران التى كانت مربوطة فى كشك داخلى.. كما يمنع الناس من السلام على أصدقائهم فى الليل خوفاً من أن يسلموا على الشياطين.. وعلى كل شخص أن يغسل يديه فى الفجر لأن الروح الشريرة تستريح على الأيادى القذرة.. كما يأمرهم التلمود أن يريقوا بعض الماء من الإناء قبل أن يشربوا منه، للنجاة مما رشفت منه الأرواح الشريرة.

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:46 am

    كما جاء أيضاً أن مساء كل يوم جمعة تدخل روح جديدة فى الأجسام (الميتة) فى القبر وتبقى حتى إنتهاء السبت، حيث تغادر الجسم، ولزم إتيان هذه الروح الجديدة بسبب الرغبة فى الأكل والشرب. ويجوز للناس أن يستشيروا الشيطان فى آخر أيام الأسبوع (الجمعة).. والشيطان لا قوة له على الذين يعكفون على دراسة (التلمود).

    من هنا ظهرت كافه الخرافات العجائزية وإنتشرت بين اليهودعلى الرغم من عدم ورود أى تأييد لها بكتابه المقدس..
    الخيالات الشيطانيه
    يعلق المتنيح نيافه الأنبا غريغوريوس علي ذلك فيقول : إن التعليل لهذه الظاهرة في حياة عدد من الناس، فيرجع فيما نعلم إلي خيالات شيطانية سفلية. والخيالات الشيطانية، هي التي يشار إليها أحياناً في الكتب الكنسية، ففي تحليل صلاة نصف الليل للكهنة يرد القول: ( أبطل عنا يارب، وعن سائر شعبك، كل الأحلام والخيالات والهواجس الشيطانية ) وفي تحليل صلاة الغروب من صلوات الساعات (الأجبية) يقول المصلي ( ونجنا من حيل المضاد، وابطل سائر فخاخه المنصوبة لنا. وهب لنا في هذه الليلة المقبلة سلامة بغير ألم ولا قلق ولا تعب، ولا خيال، لنجتازها أيضاً بسلام وعفاف)0جاء في سفر إشعياء النبي ( ويكون صوتك كخيال من الأرض ويشقشق قولك من التراب) [ إشعياء 4:29 ] وجاء في سفر أيوب قوله ( الأخيلة ترتعد من تحت المياه وسكانها) [ أيوب 5:26] وفي سفر المزامير "أفلعلك للأموات تصنع عجائب أم الأخيلة تقوم تمجدك ) [ مز 10:88] . وفي سفر الأمثال يتحدث عن المرأة الأجنبية وهي المرأة التي لا يحل للرجل معاشرتها ( لأن بيتها يسوخ إلي الموت وسبلها إلي الأخيلة ) [ الأمثال 18:2 ] . و يقول ايضا ( المياه المسروقة حلوة، وخبز الخفية لذيذ، ولا يعلم أن الأخيلة هناك، وأن ندماءها في أعماق الجحيم) [ أم 18:9] و ايضا ( الرجل الضال عن طريق المعرفة يسكن بين جماعة الأخيلة ) [أم 16:21] . وجاء في سفر الحكمة ( وإذ حسبوا أنهم مستترون في خطاياهم الخفية .. وهم في رعب شديد تقلقهم الأخيلة ) [ الحكمة 17 : 3 ]. و ايضا ( فالذين ناموا تلك النومة في ذلك الليل الذي لا يطاق الوارد من أخادير الجحيم الفظيعة، كانوا نار تقتحمهم الأخيلة وتارة تنحل قواهم من إنخلاع قلوبهم لما غشيهم ) [ الحكمة 17: 13 –14 ] و ايضا ( حينئذ بلبلتهم بغتة أخيلة الأحلام بلبلة شديدة وغشيتهم أهوال مفاجئة ) [ الحكمة 17:18] و جاء في سفر اشعياء ( الجحيم من أسفل مهتزة لك، لإستقبال قدومك، منهضة لك الأخيلة جميع فحول الأرض ) [ إشعياء 9:14 ] و ايضا ( هم أموات لا يحيون، أخيلة لا تقوم، عاقبت وأهلكتهم وأبدت كل ذكرهم ) [ إشعياء

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:47 am

    14:26 ] و ايضا ( تحيا أمواتك تثوم الجثث. استيقظوا ترنموا يا سكان التراب، لأن طلك طال أعشاب، والأرض تسقط الأخيلة ) [ إشعياء 19:26 ] . إذن فهناك الأخيلة، والأخيلة جمع خيال فما هي الأخيلة؟!
    الأخيله و الأشباح التي تظهر للبشر


    يستطرد نيافته فيقول : الأخيله هي أشباح تظهر للإنسان بأشكال كائنات تتعامل معه بحيث يراها بعينيه ويسمع صوتها بأذنيه، وقد تلمسه ويلمسها ويحس بها إحساساً شبيهاً بإحساسه بالكائنات ذات الكيان المادي الملموس، وقد لا يستطيع أن يتبين أنها أشباح أو خيالات إلا عندما تختفي أشكالها من أمام عينيه فجأة0 والأشباح أيضاً هي أشكال لأشخاص تعرف وتنظر بالعين ممدودة طولاً وعرضاً . ولقد روي الإنجيل عن السيد المسيح له المجد أنه عندما ذهب إلي تلاميذه في السفينة في الهزيع الرابع من الليل ( فلما رآه تلاميذه ماشياً علي البحر اضطربوا قائلين: إنه شبح، وصرخوا من الخوف) [ متي 14: 25، 26 و مرقس 6: 48، 49] أنظر أيضاً وإقرأ [ لوقا 24: 36 – 39 ]

    هذه الخيالات والأشباح، منها الخير ومنها الشرير، فالملا~كة القديسون يظهرون أحياناً للناس في أشكال جسمانية ليبلغوهم رسالة من السماء كمثل ما ظهر الملاك جبرائيل لزكريا الكاهن ( قائماً علي يمين مذبح البخور في الهيكل، فاضطرب زكريا حين رآه واستولي عليه الخوف) [ لوقا 1: 11،12 ]

    ومثل ظهور الملاك جبرائيل للعذراء القديسة مريم ودخوله اليها حيث هي. ودخوله هذا يشرح الصورة الجسمية التي ظهر بها الملاك مع أنه في طبيعته روح. يقول الإنجيل ( فدخل الملاك إليها وقال لها : السلام لك أيتها الممتلئة نعمة... فلما رأته إضطربت من قوله.. فقال الملاك لها: لا تخافي يا مريم ) [ لوقا 1: 36 – 38 ] وكمثل ما ظهر الرب لإبراهيم الخليل في شكل إنسان عند بلوطات ممرا [ التكوين 18: 1] ومعه الملاكان0 وأما الملاكان فبعد ذلك ذهبا إلي لوط في سدوم، ونزلا عنده ضيفين في هيئة رجلين [ التكوين 19: 1 - 3 ] كذلك الشياطين يمكن أن تظهر بهيئة جسمية للإنسان، فيراها ويسمع صوتها، وقد تتجرأ عليه فتلمسه .

    قال الرسول بولس "الشيطان نفسه يغير شكله إلي شبه ملاك نور، فليس عظيماً إن كان خدامه أيضاً يغيرون شكلهم" (2 كونثوس 11 : 14)وفي تاريخ الرهبنة، وتاريخ الكنيسة، وسير الاباء الروحانيين، كثير من هذه الظهورات الشيطانية والخيالات التي تظهر لهم في أشكال جسمية يرونها بعيونهم

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:47 am

    ويسمعونها بآذانهم، وأحياناً تلمسهم وقد تلطمهم كما قال القديس بولس الرسول ( ملاك الشيطان ليلطمني) ( [ كو 7:12 [

    كما نقرأ في سيرة القديس الأنبا أنطونيوس، كما كتبها القديس أثناسيوس الرسولي، كيف أن الشياطين والأرواح النجسة كانت تحاربه وتزار عليه وتضربه، كما كانت تظهر له تحاربه في هيئة إمرأة0

    فمن يدعونهم ب (المخاوين للشياطين) هم قوم باعوا أنفسهم للشيطان وجنوده، وأسلموا أنفسهم بإرادتهم لإرادته، إشباعاً لشهواتهم وإنسياقاً لهواهم، وتصادقوا معه ليحققوا رغباتهم الجسدية، فليس مستبعدا أن يظهر لهم هو وجنوده في خيالات وأشكال جسمانية، فتظهر للرجل في هيئة إمرأة، وللمرأة في هيئة رجل0وإن أي إنسان يمكنه بتخيلاته الخاصة، إذا كان شهوانياً بالفكر والقلب، أن يعيش وقتاً ما، فيما يسمونه بأحلام اليقظة، ويمارس الجنس بالفكر والقلب والبدن، تماماً كما يمارسه في الواقع المادي سواء بسواء0
    تفسير وتحذير


    ولكن ماهو تفسير مايحدث لمن يدعي أنه متزوج بجنية أو المرأة الصاحبة الجان التي تدعي أنها متزوجة بجني؟

    إن مثل هؤلاء الذين أسلموا أجسادهم ونفوسهم للشيطان… يكون للشيطان سلطان علي أحاسيسهم من حيث التعامل المباشر… فيظهر الجان للمرأة التي سعت بإرادتها لمصاحبته علي هيئة شاب وسيم… ويشعل احاسيسها بالإثارة الجنسية كما لو كان يضاجعها مضاجعة الأزواج ( مثل ما يحدث في الأحلام) ويقدم لها كل الشواهد الظاهرية التي تؤكد الإقتران بالأساليب التي تقنعها… وقد تخيف أهلها فيرضخون لمثل هذه الشواهد الغريبة0

    وما يحدث للمرأة صاحبة الجان يحدث للرجل الذ أسلم نفسه للشيطان. فإنه يظهر له في صورة إمراة حسناء لها جميع المواصفات التي يتطلبها قلبه… وإن كانت لم تصادفه مثل هذه المواصفات في إمراة من بني جنسه… فإنه يسميها جنية ويتم له كل ما سبق وأن شرحنا …و المسيحية تحذر من الاسترسال في هذه المعتقدات المضللة لأنه لا يمكن للأرواح أن تتزواج لا مع بعضها ولا مع البشر وليس فيهم ما في الجنس البشري من ذكورة وأنوثة وبالطبع لا يوجد فيها ما يدعي مخنثين كما يعتقد البعض … فهم أرواح

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:48 am

    مثل أرواح الملائكة، وكما قال الرب في الكتاب المقدس عنهم ( لا يزوجون ولا يتزوجون بل يكونون كملائكة الله) . [ مت 30:22 ]

    وهذا ما سيصير إليه حال بني البشر في القيامة أيضاً… حيث يلبس الفاسد عدم فساد، ويلبس المائت عدم موت.
    الأساطير .. الجان و المال و السلطان


    أيضاً ما يحكي في الأساطير عن مصاحبة الجان التي تمكن الناس القائمين علي هذه الممارسة كل ما يبغونه من مال وسلطان… فإن هذا أيضاً "يكذبه واقع الأمور… ولو صح هذا القول لكان أصحاب الجان هم ملوك الدول ورؤسائها… ورؤساء الحكومات… ولكن العكس في ذلك القول هو الصحيح إذ أن الرؤساء والملوك يتم تعينهم بسماح من الرب، وكذلك أرزاق بني البشر… وأملاكهم من الأراضي وكل ما في المسكونة

    وفي هذا يقول معلمنا داود النبي والملك ( للرب الأرض وملؤها… المسكونة وجميع الساكنين فيها ) [ مز 1:23]
    الأرواح الشريرة وعلاقتها بالزار


    الزار هو حفلة لأجل تخفيف آلام المعتقد أن بهم أرواح شريرة، وذلك بدق الطبول علي نغمات خاصة، وربما جاءت كلمة زار من زيارة المريض لمن يشتغلون بهذا الأمر، أو من زيارة الأرواح لمن تحل بهم .
    الزار واضراره


    المفروض في الزار هو شفاء من بهم أرواح شريرة، لكن في الواقع يحاول المشتغلون بالزار اقناع الناس بذلك بينما يخفون الأم بطبولهم بل يتمنون أن يطول عذاب من بهم تلك الأرواح ليستفيدوا منهم . و هذه بعض اضرار الزار .

    (1) ان يقترن بخرافة التزواج بالشياطين، وما يقترن بذلك من ارضاء الشريك الآخر في الزواج، بنحر البهائم أو التزين بمختلف الزينات، وما يتبع ذلك من خرافات ضارة وتكاليف باهظة0

    (2) تحطيم أعصاب من بهم الأرواح الشريرة بدلا من افادتهم قد يخفي الزار وراءه اطلاق الكبت كأن تشعر سيدة بأن زوجها يستعبدها ولا يسمح لها بالخروج فتتخذ من الزار عن قصد أو عن طريق الايحاء الذاتي بأن

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:49 am

    (1) الزار يفرج عن كربتها ويتيح لها الفرصة بشيء من الحرية والانطلاق والخروج من البيت

    (2) قد يلجأ اليها من حرموا بعض الامتيازات لشعورهم بمركب النقص، لاكمال ما ينقصهم عن طريق حفلات الزار
    الزار وعلاجه و كيفيه التخلص منه


    بعضى علاجات الزار

    (1) نشر الدعاية الاجتماعية ضده عن طريق وسائل الأعلام .

    (2) اقناع المرضي بامراض عصبية بالالتجاء إلي الطب .

    (3) إذكاء موهبة إخراج الشياطين في الكنيسة ليتمجد المسيح ويقضي علي الخرافات .

    (4) أخذ مروجي الزار بالشدة .

    (5) توبه الفوس ليسكنها الروح القدس بدلا من الشياطين

    (6) توبه المشتغلون بالزار فيتخلوا عن هذه الخرافات .
    أنواع الجن وإستخدامهم


    الجن في اللغة العربية ضد الإنس… الواحد جني… قيل سميت بذلك لأنها تتقي (يعمل لها حساب) ولا تري … والجان أبو الجن… وللجن ألقاب مختلفة وفقاً لرتبهم أو إختصاصاتهم في التعامل مع البشر نذكر بعضها:

    (1) الجان أبو الجن:

    وهو لقب قد يطلق علي بعض رؤساء الملائكة الساقطين كما يقال أمهات الكتب ويقال أبو الرهبان (للأنبا أنطونيوس) أو رئيس المتوحدين (للانبا شنودة)

    (2) التابعة:

    من ت ب ع في اللغة العربية … وتبعه أي مشي خلفه أو مر به فمضي معه… وإتبع الشيء أي صار تابعاً له … وقولهم معه تابعة أي من الجن… وهو روح يتبع من يسأل في هذا المجال وليس لجميع الناس… وذلك النوع خلاف القرين الذي يلازم الإنسان طول حياته

    (3) القرين:

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:49 am

    من ق ر ن في اللغة العربية يقرن (بالضم والكسر) قرانا أي يجمع بينهما وقرن الشيْ بالشيْ هو وصلة ب .ويقول العلماء الروحيون أن الله يعين لكل إنسان ملاكاً "حارساً" منذ ولادته يلازمه طول أيام حياته علي الأرض… وكذلك فإن الشيطان يعين له قريناً من الجن يلازمه طول حياته .

    (1) العفريت:

    هو العاتي الخبيث من الجن وهذا النوع من الجن يصلح لأعمال السحر أو نقل الأشياء من مكان الي أخر… وقد يحدث منهم إشعال الحرائق في المساكن أو الأماكن العامرة… أو الظهور في أشكال مخيفة لبعض الناس… ويقومون أحياناً بالإعنداْ علي من يوكلون بالاعتداْ عليه بالأذي . وغير صحيح أن العفريت هو روح المقتول من البشر وأنه يظهر في المكان الذي قتل فيه… أو في الأماكن كان يحب أن يتردد عليها.

    (2) عامر المكان:

    وعامر المكان أو سكان المكان من الجن الذين يتواجون في الهواء و في المنازل والمستشفيات والفنادق وغيرها من الأماكن العامرة بالناس… وهؤلاء هم الذين يستحضرهم السحرة ويصرفونهم بطقوس سحرية معينة… بحيث إن لم يستطع من يصرف عامر المكان أو ملك العمار كما يلقبونه أن يصرف بالطريقة الصحيحة فإنه قد يصيبه بالأذي0

    (3) المارد:

    المارد هو نوع من أنواع الجن الذين يمسون الإنسان… وهذا المس الشيطاني يصيب الإنسان بالأذي حسب ما يوكل به . فقد يصيب عضواً من أعضائه إما بالضعف أو بالشلل… وقد يصيب العقل بالجنون… أو الأعصاب بالتوتر… أو النفس بالاكتئاب والضيق… هذا خلاف الدوخة… والآم الظهر… والنزيف عند النساء… و غيرها من الأمراض .

    (4) القرينة أم الصبيان:

    وهي نوع من أنواع الجن ولها أكثر من إسم مثل قرينة موت الأطفال… وهي التي تتابع النسل بالإهلاكم من الألف إلي الياء فهي التي تؤثر علي الجهاز التناسلي للرجل أو تمتص الحيوانات المنوية عنده… وهي التي تسقط الأجنة في رحم الأم… وتمنع المرأة عن الحمل أو تتسبب في موت الأطفال قبل سن سبع سنوات
    أصحاب الجان والتوابع و استخدامهم

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:50 am

    لهذه الأنواع من الجن


    وأصحاب الجان والتوابع هم الذين يستخدمون مثل هذه الأنواع من الجن في إستخبار الأمور هل هذا الأمر مفيد للسائل أو ضار به… أو في أذية بعض الناس مقابل الأجرة وهذه الإستخدامات تتم وفقا لمدي معرفة هؤلاء الناس بتلك الأمور النجسة… وتحدد إمكانيات كل واحد منهم من العمل تبعاً لإمكانيات نوع الجن المصاحب له كما سبق وأوضحنا… حيث أنهم جميعاً شياطين في مملكة إبليس0
    قدرات أصحاب الجان


    إن قدرات هؤلاء المضلين مستمدة ممن يصاحبه كل واحد منهم من الجن… وقدرات الجن كبيرة جداً ومتعددة ولكن هذه القدرات محددة في كل إستخداماتها… ولا تتم أي مرحلة منها منذ البدء في أي عمل شيطاني خصوصاً مع بني البشر الإ بإذن مسبق من الله الضابط الكل… أي أن أي واحد من الشياطين لا يستطيع أن يفعل ما يؤذينا بأي أسلوب من الأساليب الإ بعد أخذ الموافقة من الله مسبقاً بما يسمح به الله وليس ما يريد أن يفعله الشيطان أو من يتبعه0
    المحاربات الروحيه بسماح من الرب


    يعلن الكتاب المقدس ان المحاربات والمتاعب الروحية هي من قبل الرب، لأنه دائماً يضع نفسه وسيطاً بيننا وبين هؤلاء الشياطين… وهذا ما يجعل أبنائه دائماً في سلام حتي لو قام عليهم كل ملوك الجن فإنهم متمتعين بحماية الله الذي ينصرهم ويعينهم في التجارب التي يسمح بها لصاحهم الروحي… بل وأعطانا السلطتن أن نصير أبناء الله بالايمان به.. وبإسمه القدوس نغلب كل اعدائنا وبصليبه نردعهم عن شرهم ونردهم خائبين .

    لأن الله وحده هو القادر فينا أن يحل رباطات العدو… ويخفق جميع سهامه الملتهبة… ويفسد جميع أعماله الشريرة… وهذا السلطان أعطاه لأبنائه المؤمنين بإسمه… وليس لأصحاب الجان والتوابع الذين يظهرون أمام الناس بأنهم يسخرون الجن لصالح الناس ولمعرفة مصائبهم الروحية… ويدعون أنهم قادرون علي فك الأعمال السحرية وفك رباطات الجن .

    رأفت يوسف توفيق
    عضو متشارك
    عضو متشارك

    عدد المساهمات: 1097
    السٌّمعَة: 5
    تاريخ التسجيل: 26/09/2009
    العمر: 46
    الموقع: قلب الرب يسوع

    رد: الــســــــحـر والاعمال الشيطانية ( القمص مرقس عزيز )

    مُساهمة من طرف رأفت يوسف توفيق في الإثنين أكتوبر 26, 2009 12:50 am

    تسكين الأحوال الي فتره ثم تعود المتاعب


    ومن هذه الأعمال التى يسأل الناس أصحاب الجان والتوابع المندل بصوره المختلفة عن طريق وساطة طفل صغير.. أو تحضير الجان المصاحب له مباشرة بوسيلة من وسائله المختلفة ويسأله عن المطلوب فيجيب الجان بصوت مسموع للحاضرين بوجود عمل مثلاً موجود فى المكان الفلانى ويجب عمل كذا وكذا لإفساده.. أو يشير على صاحبه بأن يصطحب السائلين إلى المقبرة الفلانية لإخراج العمل وهو عبارة عن كذا كذا..

    ولما كان هذا النوع من الضلال قد يدخل فيه الدجل والكذب فإن صاحب هذه الطريقة قد يدعى أى كلام.. ويعد الأعمال مسبقاً فى الأماكن التى يعرفها ويعلن عنها ثم يذهب مع السائلين لإخراجها.. وكأنه عمل إعجازاً..

    ولكنه إن كان الذى معه جاناً فإنه يحضر كما أوضحنا ويتكلم بصوت مسموع ويأمر السائلين بعمل العقود وذبح بعض الطيور ورش دمها فى أماكن معينة.. وعمل بعض الطقوس التى تكون نتيجتها تسكين الأحوال إلى فترة.. ثم بعد ذلك تعاود السائلين المتاعب ليعودوا مرة أخرى إلى هؤلاء الكهان وأصحاب الجان.. وهكذا يعرفونهم أن هناك أعمالاً جديدة ويشيرون عليهم بعمل ممارسات جديدة بعد دفع الأجرة لأصحاب الجان التى دائماً تكون كبيرة.. ولا ينتهى الحال بالخير لأن الجان الشرير وعدو الخير لا يستطيع أن يصنع خيراً.. بل أن كل ما يحدث هو أن يتفق مع الشيطان المكلف بالعمل إن كان هناك عمل فعلاً على خطة جديدة فى العمل مع بعضهما البعض لأنهما يتبعان مملكة واحدة وهى مملكة الشيطان .

    مما سبق نستنتج أن المسيحية على ضوء الكتاب المقدس وأقوال أبائها القديسين تؤكد وجود الجان والتوابع وأن تعدد هذه المسميات والأنواع من الجن إنما يرجع إلى تعدد إمكانياتها التى منحها الله لهم قبل سقوطهم.. وتنهينا عن مصاحبتهم أو معاملة أصحابهم من البشر .
    اخرج التراب الذي رقصت عليه الشياطين


    تاب مسيحي في قرية بالصعيد كان يشتغل بالزار، ولم يكتف بتوبته بل الف ترنيمة في كيف اتلف الرب أدوات عمله الشيطاني، بل حفر داره واخرج التراب النجس الذي كانت تتراقص عليه الشياطين ووضع مكانه تراباً آخر .

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 22, 2014 10:30 pm